paid

 

الافتتاحية
الامل الوحيد الباقي… تحرك شعبي كثيف

«خلال ايام سنشهد ولادة حكومة جديدة»، عبارة رددها السياسيون كثيراً منذ ثمانية اشهر حتى الان، في البدء صدقها اللبنانيون، ولكنهم سرعان ما اكتشفوا انها للاستهلاك المحلي، ولتخدير الناس، حتى لا يثوروا ضد هذه الطبقة السياسية التي تمعن في الحاق الضرر القاتل بالوطن. فاللبنانيون عندهم من الحس ما يكفي لكشف زيف اعمال السياسيين والاعيبهم. فهم اينما تطلعوا يرون العقد المفتعلة التي لا هدف لها سوى عرقلة تشكيل الحكومة. ففي حساباتهم الوقت لم يحن بعد ليصبح للبنان حكومة ترعى مصالحه ومصالح مواطنيه. فابتدعوا الحجج والذرائع، وخلقوا المعايير والاحجام والاوزان وهم لو قيس وزنهم بمدى اخلاصهم للوطن، لبدوا اخف من ريشة عصفور. حتى انهم اوجدوا تجمعات ولقاءات نائمة، وتكون جاهزة للتحرك متى ارادوا لها ان تتحرك. من يصدق ان مصير حكومة واقتصاد بلد باكمله متوقف على وزير؟ تمر الاسابيع وتطوى الاشهر، ولبنان بلا حكومة، رغم الاستحقاقات الداهمة التي تنتظره في الفترة المقبلة، وبعضها خلال ايام قليلة كالقمة الاقتصادية التي ستنعقد في لبنان في 19 و20 الجاري. بات واضحاً ورغم النفي من هنا وهناك والتأكيد ان العقد داخلية، فان الاحداث تثبت ان قوى خارجية تعمل على منع تشكيل حكومة، بانتظار التطورات المتسارعة في المنطقة وبتأثير منها، وخصوصاً الاوضاع في سوريا واليمن وغيرهما. ولذلك عمد البعض الى خلق عقد تسد طريق التأليف بوحي من الخارج. والظاهر الذي يخفي المستور، ان هناك عقدتين: الاولى تتعلق باللقاء التشاوري، والثانية تتعلق باعادة توزيع الحقائب وتبديل ما سبق وتم الاتفاق عليه، رغم ان المعنيين امضوا اسابيع، لا بل اشهراً حتى اتفقوا على هذا التوزيع. فماذا استجد حتى يلجأ البعض الى نسف الاتفاق ويطالب بالتغيير؟ هذه الجرجرة يمكن ان تتوقف في لحظات، فتسقط العقد وتظهر الحلول، اذا انجلى الموقف الاقليمي، وكف عن استخدام لبنان ورقة ثمينة يلجأ اليها عند الحاجة. فالوضع بات مستعصياً على الحل، تماماً كما في كل مرة يحصل فيها فراغ. ونصبح بحاجة الى مبادرة او وصاية تعمل على اخذ الاطراف الى اتفاق يخدم مصالحها قبل ان يخدم مصالح لبنان، ولنا في الماضي امثلة كثيرة. فلبنان اليوم مهدد اقتصاده بالدمار، لا بل نظامه السياسي في خطر. ولا نعلم ما هو تبرير السياسيين الذين يساهمون بخلافاتهم في انجاح هذا الوضع المزري. نبهنا في الماضي من ثورة شعبية تطيح كل المخططات السياسية العرجاء، وتقلب الوضع رأساً على عقب، الا ان السياسيين لم يبالوا بهذا الامر باعتبار انهم اعتادوا على ان الشعب لن يتحرك، وان بامكانهم الاسترسال في المقامرة بمصير الوطن والمواطنين، خدمة لمصالحهم الخاصة، وقد غاب عن بالهم ان الجوع كافر، وان سياستهم اوصلت الجميع الى حافة الهاوية. لقد بدأت طلائع التحركات الشعبية تظهر، وان كانت خجولة وفي بدايتها، ولكنها ستمتد وتتوسع، وهي الامل الوحيد بخلاص البلد وانقاذه من الوضع الكارثي الذي اوصلوه اليه. لقد جمعت التحركات الاخيرة عدداً لا بأس به من الاتحادات والنقابات والجمعيات والحركات الشعبية وبدأ الامل يكبر بالوصول الى الاهداف المنشودة، شرط الا تدخل السياسة اليها فتخربها وتحرفها عن مسارها. فهل اننا نحلم ام ان الشعب فعلاً سيتحرك ويقلب الطاولة فوق رؤوس الجميع؟


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

ابراج

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    ابراج
    الحمل: ٢١ اذار - ٢٠ نيسان عدم الثقة بالنفس يولد التوتر والانفجار في وجه الآخرين، لا تضع اللوم على الغير بل حاسب نفسك واستشر ضميرك كي تقرر ماذا يجب عليك ان...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

الحمل:
٢١ اذار - ٢٠ نيسان
عدم الثقة بالنفس يولد التوتر والانفجار في وجه الآخرين، لا تضع اللوم على الغير بل حاسب نفسك واستشر ضميرك كي تقرر ماذا يجب عليك ان تفعله. الحب وحده يساعدك على تخطي جميع المصاعب. تجنب الدخول في المشاكل العائلية الحاصلة  تنسجم مع الجدي. ارقام الحظ 10، 38، 52، يوم السعد الاثنين. نسبة النجاح 36 بالمئة.

 

 

الثور:
٢١ نيسان - ٢١ ايار

لا تهمل الناحية العاطفية من حياتك، حاول ان تتفهم الامور قدر الامكان. ليكن الصدق شعارك الوحيد لأنه السلاح الوحيد الذي تملكه ضد الآخرين وضد نفاقهم. انباء سارة ستسمع بها عما قريب قد تنعكس على علاقتك بأحد الاشخاص. تجنب كثرة السهر. تنسجم مع الحمل. ارقام الحظ 12، 32، 62، يوم السعد الاربعاء. نسبة النجاح 58 بالمئة.

 

 

الجوزاء:
٢٢ ايار - ٢١ حزيران
امورك العاطفية جيدة ومستقرة، فلا داعي لكل هذا القلق. حافظ على هدوئك في محيط عملك وجابه المصاعب بطبع بارد و حاول أن تجد الحلول المناسبة لمشاكل تعانيها منذ زمن بعيد. ثق بقريب لك يمد يد المساعدة، لا ترفضها بل اقبلها بكل طيبة خاطر. تنسجم مع الثور. ارقام الحظ 8، 11، 17، يوم السعد الاحد. نسبة النجاح 35 بالمئة.

 

 

 

السرطان
٢٢ حزيران - ٢٢ تموز

لا ترتبط بأكثر من انسان و لو كنت حراً طليقاً، و لا تلعب بمشاعر الغير حتى لا يأتي يوم ويلعب بمشاعرك الآخرون. أعمال كثيرة ستعرض عليك خلال هذه الفترة، حاول ان تدرسها جيداً من جميع جوانبها قبل اتخاذ القرار المناسب. اصغ لنصائح المخلصين. تنسجم مع الجوزاء. ارقام الحظ 3، 39، 50، يوم السعد الاحد. نسبة النجاح 60 بالمئة.

 

الأسد:
٢٣ تموز - ٢٣ آب

اسبوع هادىء و مستقر على الصعيد العاطفي، حاول الاستفادة منه ببحث و مناقشة قضايا مستقبلية. لا تتحدث عن مشاريعك امام الجميع بل احتفظ بأسرارك ولا تبح بها كلما سنحت لك الفرصة. تجنب اللهو والطيش فهما سيوصلانك الى طريق مسدود. كن حذراً. تنسجم مع الحوت. ارقام الحظ 7، 9، 38، يوم السعد الجمعة. نسبة النجاح 30 بالمئة.

 

 

العذراء
٢٤ اب - ٢٣ ايلول

عليك ان تتحمل هذا الاسبوع كامل المسؤوليات الملقاة على عاتقك. من جهة ثانية، لا تخف من التدقيق بأمور كثيرة لأنها ستكشف لك الحقيقة المطلوبة. تصرفاتك قد تؤذي الآخرين وتبعدهم عن طريقك، حاول الا تخيب ظنهم بك. تقوم برحلة قصيرة الى الخارج. تنسجم مع العقرب. ارقام الحظ 23، 56، 67، يوم السعد الاربعاء. نسبة النجاح. 62 بالمئة.


 

الميزان:
٢٤ ايلول - ٢٣
ت١
بعض الفتور بينك وبين من تحب، سارع الى معالجته بالطرق المناسبة. تقرب قدر الامكان من اصدقاء يريدون ويتمنون لك كل خير ولا يعملون سوى بوحي من مصلحتك. لا تركض وراء الاحلام ووراء الهواجس، فأنت لن تحصد إلا خيبات الأمل. تنسجم مع الاسد. ارقام الحظ 4، 25، 42، يوم السعد الجمعة. نسبة النجاح 30 بالمئة.

 

 

العقرب:
٢٤ت١ - ٢٢ ت٢

لا تعاشر سيئي النية كي لا تقع في حبائلهم، الحب وحده سيساعدك هذه الفترة للوصول الى السعادة. كن اكثر اندفاعاً وحماساً من قبل كي تحصد النتيجة المرجوة من عملك. تلتقي بشخص عن طريق الصدفة قد يغير اموراً كثيرة في حياتك ويقلبها رأساً على عقب. تنسجم مع الدلو. ارقام الحظ 19، 31، 34، يوم السعد السبت. نسبة النجاح 62 بالمئة.

 


 

القوس:
٢٣ ت٢-٢١ك١

لا تدع التشاؤم يسيطر على حياتك كي لا تفقد طعم السعادة وخصوصاً مع من تحب. لماذا التلفت الدائم نحو الماضي، الحاضر افضل بكثير بالرغم من آلامه لأن العيش الحالي ينقلك من الوهم الى الواقع. مبادرة غير متوقعة من صديق قد تغير أشياء كثيرة. تنسجم مع الميزان. ارقام الحظ 22، 53، 54، يوم السعد الجمعة. نسبة النجاح 40 بالمئة.


 

الجدي:
٢٢ ك١ - ٢٠ ك٢

ستنفذ هذا الاسبوع جميع الوعود وستنال امنية غالية على قلبك. قد تجري الرياح بما لا تشتهي السفن خصوصاً من الناحية العاطفية، حافظ على توازنك وتجنب اليأس. هدية غير متوقعة تصلك خلال فترة قصيرة. عليك ان تدخر بعض النقود للأيام السوداء. تنسجم مع القوس. ارقام الحظ 6، 16، 66، يوم السعد الاحد. نسبة النجاح 37 بالمئة.

 

الدلو:
٢١ ك٢ - ١٨ شباط
مشروع سفر سيتحقق قريباً وتسفر عنه نتائج مرضية. ليكن اتكالك على نفسك فقط، لن يجلب لك الآخرون سوى المتاعب والمشاكل التي انت بغنى عنها. في الشأن العاطفي، عليك ان تتوقف ضمن حدود معينة والا تتجاوزها كي لا تقع في المجهول. تنسجم مع السرطان. ارقام الحظ 28، 42، 51، يوم السعد السبت. نسبة النجاح 55 بالمئة.

 

 

الحوت:
١٩ - شباط - ٢٠ اذار

الحظ يستقر في برجك هذا الاسبوع ويفتح امامك آفاقاً جديدة تساعدك على الخروج من محنة لطالما تمنيت التخلص منها نهائياً. جو عاطفي ملائم للحب، لا تترك الفرصة الذهبية تفلت من بين يديك، حاول التقاطها بسرعة. انتبه من الذين يدعون صداقتك. تنسجم مع العذراء. ارقام الحظ 14، 15، 31، يوم السعد الخميس. نسبة النجاح 76 بالمئة.

 

 

 

 

 

 

 

Plus dans cette rubrique:

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.