paid

 

الافتتاحية
الخلافات تفشّل المشاريع… فهل تتضامنون؟

مهلة المئة يوم التي اعطتها الحكومة لنفسها، بناء على الحاح دول مؤتمر سيدر بتحقيق الاصلاح، تسير ايامها وتمضي بخطوات ثابتة، ولم يظهر حتى الساعة ما يطمئن المواطنين الذين ينتظرون بفارغ الصبر، معالجة الملفات الحياتية التي تتقدم على ما عداها، وحتى الان، لا نسمع الا التصاريح. كان من الممكن ان نثق بان الاصلاح الموعود سيتحقق، لولا اجواء الخلافات المستشرية حول كل شيء، والتي تخيم في اجواء الحكومة وتتحكم بالعلاقات بين مكوناتها. قبل ايام والمواقف المتعددة ظللت المشاركة في مؤتمر بروكسل للنازحين، رغم ان المؤتمر انتهى ولكن التعليقات المتناقضة حوله استمرت. فكيف يمكن ان نؤمن بان العمل على اعادة النازحين السوريين يمكن ان ينجح، والحكومة غير قادرة على اتخاذ موقف موحد من هذا الموضوع. فرئيس الحكومة الذي مثل لبنان خير تمثيل في المؤتمر، وحدد المطالب بناء على ما ورد في البيان الوزاري كان عرضة للنقد من قبل البعض. فالمتاجرة بالقضية على اساس ان من لا يقبل بالتطبيع مع النظام السوري ليس جديراً بتولي ملف النازحين، لن تعطي شيئاً وتجعل القوى الكبرى تستخف بنا. اما بالنسبة الى المواطنين اللبنانيين الذين يعانون من الوجود السوري الكثيف على ارض لبنان، فالمهم عندهم تأمين عودة النازحين، وغير مهم بتاتاً ان حضر هذا الوزير او ذاك. نحن نعلم ان المجتمع الدولي لا يريد العودة الا بعد التسوية السياسية في سوريا. وقد كانت المواقف واضحة في مؤتمر بروكسل، لا اموال لاعادة الاعمار الا بعد تحقيق السلام. فضلاً عن ذلك انهم يغرقوننا بوعود عشوائية بمليارات الدولارات، حتى اذا انتهت مؤتمراتهم، تناسوا ما وعدوا به، ولا تصل الينا من الاموال سوى النزر اليسير. انه نوع من التخدير، الهدف منه المماطلة والتسويف لابقاء الاوضاع على حالها، لا بل انهم اكثر من ذلك يعملون للتوطين اذا تيسر لهم ذلك، وعندها يوطن الفلسطينيون ايضاً وترتاح اسرائيل، وهذا كل ما يهمهم من القضية. لذلك فنحن نقول ونصر على عودة النازحين السوريين الامس قبل اليوم الى بلادهم. هذا هو المهم بالنسبة الى هذا الملف الشائك، افلا يخجلون من التلهي بلائحة المدعوين الى مؤتمر بروكسل؟ كفى. فالعمل بخفة حيال قضايا مصيرية لا يعطي اي نتيجة. فليتكاتف الجميع من اجل هدف واحد، اعادة السوريين الى بلدهم، قبل ان تضيع حقوقهم وينهار لبنان. فمن يعلم متى تحل الازمة السياسية في سوريا؟ القضية الفلسطينية عمرها اكثر من سبعين عاماً والحلول بالنسبة اليها غائبة. فهل يمكن ان ننتظر المجتمع الدولي الى ما لا نهاية؟ وهل ان لبنان قادر على تحمل هذا العبء الثقيل؟ هل صحيح ان هناك من يعتقد ان مجرد الحديث مع النظام السوري يؤمن الحل؟ ان كان هذا واقعهم فسلام على لبنان وقضاياه وملفاته، فالقضية اكبر واعمق. وحدوا كلمتكم ومواقفكم في كل قضية من القضايا المطروحة. وواجهوا المجتمع الدولي وارغموه على الوقوف الى جانبكم، والا ضاع كل شيء. تمسكوا بالمبادرة الروسية وهي المتوفرة حالياً وقاتلوا من اجلها. الملف الآخر المطروح بقوة، حتى تثبتوا انكم جديون، هو اقرار الموازنة العامة. تقولون ان الموازنة ستنجز بين يوم واخر، فنرجو ان تكون خالية من اي ضرائب جديدة، رغم ان تسلل الضرائب الى جيوب الناس بدأ، عبر الزيادة على رسم الاشتراك بالمياه، وقد طلبنا منكم توضيحاً للاسباب التي حملتكم على هذه الزيادة رغم ان شيئاً لن يتبدل، لان لا عذر لكم سوى رغبتكم في افلاس الناس ودفعهم الى الهجرة. ولنا عودة الى موضوع المياه. كذلك يجب ان تتضمن الموازنة خفضاً في الانفاق وقد اشرنا في عدد سابق الى افضل الحلول واسرعها: الغوا مخصصاتكم وامتيازاتكم، واكتفوا بما حددتموه من معاشات لانفسكم، فتسلم الخزينة وتكون البداية في انجاز الاصلاح، لان الدول المانحة في مؤتمر «سيدر» بدأت تشك في قدرتكم على انجاز ما وعدتم به، وهي تستغرب التقاعس في البدء بالاصلاحات، ان الخلاف يهدد الفرصة الاخيرة امام لبنان، لا امل بالخروج من ازماتنا الكثيرة والكبيرة، الا اذا تضامنا ووحدنا كلمتنا فهل انتم قادرون على ذلك والتخلي عن مصالحكم؟


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

ابراج

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    ابراج
    الحمل: ٢١ اذار - ٢٠ نيسان فرص عاطفية كثيرة ستتاح لك خلال هذه الفترة، يجب ان تعرف كيف تستغل الظروف الملائمة لصالحك، اسلوبك الفوضوي والمضطرب في العمل لن يقودك الى النجاح...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

الحمل:
٢١ اذار - ٢٠ نيسان
فرص عاطفية كثيرة ستتاح لك خلال هذه الفترة، يجب ان تعرف كيف تستغل الظروف الملائمة لصالحك، اسلوبك الفوضوي والمضطرب في العمل لن يقودك الى النجاح الذي تتمنى، عليك تنظيم أمورك بهدوء ودقة. هناك من يدّعي صداقتك. أرقام الحظ 4، 15، 35. أفضل ايام الاسبوع الثلاثاء. تتوافق مع الجدي.

 

 

الثور:
٢١ نيسان - ٢١ ايار

فرصة جديدة تتاح لك على الصعيد العاطفي، تستطيع من خلالها تحقيق رغبة كبيرة كنت تتمناها منذ زمن. مهنياً، قد تتعرض لانتقاد شديد وبعض العداوات من اشخاص يحيطون بك، كن عاقلاً وحكيماً وحاول ان تتصرف بهدوء وبطريقة ديبلوماسية. أرقام الحظ 3، 8، 43. أفضل ايام الاسبوع الأحد. تتوافق مع الميزان.

 

 

الجوزاء:
٢٢ ايار - ٢١ حزيران
فرصة ذهبية ستتاح لك على الصعيد العاطفي، كن حاذقاً واعرف  كيف تقتنصها في الوقت المناسب. لا تغير في اساليبك واهدافك العملية، ابق في مجالك وراقب كل ما يدور حولك بدقة ومهارة لتتمكن من تحقيق النجاح الباهر. أرقام الحظ  3، 7، 18. أفضل ايام الاسبوع الاثنين. تتوافق مع الحوت.

 

 

 

السرطان
٢٢ حزيران - ٢٢ تموز

لا تدع الاقاويل والشائعات تنغص عيشك، سيطر على اعصابك وتصرف بوعي وحافظ على علاقتك المتينة بمن تحب. انت تهوى المجازفات والركض وراء المجهول لاكتشافه، لكنك قد تتعرض للمتاعب من جراء ذلك، تصرف بعقلانية. أرقام الحظ 5، 17، 56. أفضل ايام الاسبوع الاربعاء. تتوافق مع الثور.

 

 

الأسد:
٢٣ تموز - ٢٣ آب

لا تعتمد على الظروف في حل المشاكل الحاصلة بينك وبين الشريك، تسلح بالارادة القوية وسارع الى معالجة الامور بحكمة وروية. انتقالك من هدف  الى آخر من دون تخطيط او دراسة قد يطرح تساؤلات كثيرة، وقد ينعكس سلباً عليك. أرقام الحظ  13، 16، 27. أفضل ايام الاسبوع الجمعة. تتوافق مع السرطان.

 

 

العذراء
٢٤ اب - ٢٣ ايلول

راجع حساباتك جيداً وكن عاقلاً وحكيماً وعُد الى حبيبك، فأنت بحاجة اليه الآن اكثر من اي وقت مضى. هناك من يحاول الايقاع بك ليحقق اهدافه على حساب مصالحك، تسلح بالوعي وركز على الاعمال التي بين يديك. أرقام الحظ  8، 29، 66. أفضل ايام الاسبوع السبت. تتوافق مع القوس.

 


 

الميزان:
٢٤ ايلول - ٢٣
ت١
لا تهمل بعض القضايا العاطفية العالقة وإلا تطلّب منك الأمر جهوداً مضاعفة في المستقبل. في الشأن المهني، ستجد نفسك مضطراً الى تحمل مسؤوليات كبيرة مع نهاية هذا الاسبوع، مما يعرضك لبعض المشاكل، عليك تخطيها بحذر وحكمة. أرقام الحظ 16، 32، 39. أفضل ايام الاسبوع الخميس. تتوافق مع الأسد.

 

 

 

العقرب:
٢٤ت١ - ٢٢ ت٢

سوء تفاهم بينك وبين الشريك، عليك معالجته بهدوء وتعقّل قبل ان يتطور ويصبح مشكلة فعلية. مهنياً، قدرتك النادرة على ازالة العوائق والضغوطات، ستجعل المحيطين بك يقفون حيالك بدهشة واعجاب وتنال ثقتهم واحترامهم. أرقام الحظ  7، 29، 53. أفضل ايام الاسبوع الثلاثاء. تتوافق مع الجدي.

 


 

القوس:
٢٣ ت٢-٢١ك١

عليك اعادة حسابات بعض الامور العاطفية الدقيقة قبل فوات الأوان. يجب ان تكون عملياً وماهراً حتى تصل الى اهدافك، فالركض وراء الاشياء السهلة والبعيدة عن التعقيدات لا يساعدك على تخطي العراقيل، تجنب القرارات المتسرعة. أرقام الحظ  2، 9، 58. أفضل ايام الاسبوع الخميس. تتوافق مع  العقرب.

 


 

الجدي:
٢٢ ك١ - ٢٠ ك٢

تهورك وتسرعك في الأمور العاطفية سيقودانك الى فشل محتم، سيطر على نفسك وفكر ملياً قبل القيام بأي تصرف. مهنياً، لن تتمكن من الوصول الى اهدافك بهذه السهولة، فالقضية تتطلب جهداً ومثابرة، بالاضافة الى ثبات العزم. أرقام الحظ  8، 34، 63. أفضل ايام الاسبوع السبت. تتوافق مع العذراء.

 

 

 

الدلو:
٢١ ك٢ - ١٨ شباط
حب جديد يلوح في الأفق، تأكد جيداً من مشاعرك وتجنب الخطوات المتسرعة. من الناحية المهنية، المنافسات ستكون على اشدها في هذه الفترة، فلا تجعل انفعالاتك العصبية تسيطر عليك، حاول ان تكون لبقاً وديبلوماسياً مع الآخرين. أرقام الحظ 18، 26، 67. أفضل ايام الاسبوع الاثنين. تتوافق مع الحمل.

 

 

الحوت:
١٩ - شباط - ٢٠ اذار

مقاييس كثيرة قد تتغير في هذه الفترة. من جهة ثانية، الامور التي يطرحها الشريك لا تتوافق مع شخصيتك. اوضاعك المادية لا تسمح بالمجازفة، فكن حذراً وحاول ان تعيد النظر في المشروع الذي تنوي تنفيذه. سيطر على اعصابك. أرقام الحظ 2، 7، 46. أفضل ايام الاسبوع الاربعاء. تتوافق مع الدلو.

 

 

 

 

 

 

 

Plus dans cette rubrique:

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.