paid

 

الافتتاحية
اللبنانيون مظلومون… فمن هو الظالم؟

تصرف روسيا في سوريا فيه الكثير الكثير من الظلم للشعب السوري. دخلت روسيا الحرب بحجة محاربة الارهاب وحماية سوريا من الفصائل الارهابية المسلحة، فاذا بها تتحول الى قاتل للشعب السوري. دخلت بلاد الشام لتوقف القتال، فاذا بها تتحول الى طرف عنيف في قيادة المعارك. قدم لها الشعب السوري كل الفرص التي كانت تتمناها وتحلم بها منذ عهد القياصرة. فاقامت القواعد العسكرية، وادخلت الاساطيل الى المياه الدافئة، وهو حلم قديم جداً. فماذا قدمت له لقاء ذلك؟ان ما قامت به روسيا مقابل ذلك هو صب جام غضبها على الشعب السوري فقصفت مستشفياته ومدارسه وملاجئه، وامطرته بوابل من الحمم والقذائف فقتلت النساء والاطفال بحجة الدفاع عنهم ضد الارهابيين، فكان عدد المدنيين الذين سقطوا بالقصف الروسي، اكبر بكثير من عدد الارهابيين. وكل ذلك من اجل حماية مصالحها، في ذلك البلد. ويستغرب المراقبون لماذا كل هذا الحقد على الشعب السوري؟ هل صحيح انه للدفاع عن النظام؟ بالتأكيد لا ولكن المصالح الروسية هي فوق كل اعتبار.نعم الشعب السوري مظلوم، ولكن الشعب اللبناني ايضاً مظلوم وبقدر كبير، ليس من قبل الاجنبي والغريب، بل من سياسييه الذين لا هم لهم سوى خدمة مصالحهم وحمايتها، ولو على حساب مصلحة البلد واهله. لقد قدم الشعب لهم كل ما لديه، حتى فرغت جيوبه، ولامس حافة الفقر، ومع ذلك هم مستمرون في جلده. فقبل ايام فرضوا على المؤسسات والشركات واصحاب المهن الحرة ضرائب جديدة، وكأن لائحة الضرائب التي قصفوا بها اللبنانيين قبل اشهر لم تكف بعد، متجاوزين الوضع الاقتصادي المتردي والشلل القاتل الذي يصيب جميع القطاعات. ولما علت الضجة عادوا عن هذه الضريبة الا انهم لم يلغوها بل ارجأوا تنفيذها.لم ينس اللبنانيون بعد موجة الضرائب، وكيف ينسون، وقد حولت قسماً كبيراً منهم الى فقراء ومعدمين. تلك الضرائب التي دمرت الناس ادخلت الى خزينة الدولة المليارات فاين هي هذه الاموال؟ فالمشاريع جامدة ومتوقفة، والكهرباء غير مؤمنة والمياه مقطوعة والنفايات مكدسة كالجبال ولا اصلاحات. فاين تحط اموال الضرائب؟ واين تنفق؟ مع العلم ان الدين العام ارتفع بشكل خطر. ولماذا حتى الساعة لم يجدوا حلولاً لازمة التربية؟ فالسنة الدراسية خلال ايام او ساعات، وقد بدأ المعلمون بمعاقبة الطلاب واهاليهم قبل ان تبدأ الدراسة. فهم يهددون باستئناف الاضرابات، هل لدى الحكومة خطة لمعالجة هذا الوضع؟ بالطبع لا.ونتيجة حتمية لسوء التخطيط ومواجهة كل الاحتمالات تتعرض البلاد في كل يوم الى فضيحة جديدة يندى لها الجبين، وتحتل العناوين الاولى في كبريات الصحف العالمية وشبكات التلفزة. فلبنان الذي طالما احتل في السابق، وقبل وصول هذه الطبقة السياسية، لقب سويسرا الشرق، ها هو اليوم يتحول الى بلد الفضائح المعيبة. فما ان امطرت السماء شتوتها الاولى، حتى جرفت السيول معها انهاراً من النفابات، احتلت صورها وسائل الاعلام الاوروبية والعالمية، مع تعليقات تسيء الى البلد، وتقضي على السياحة فيه، مع ان الاساءة يجب ان توجه الى السياسيين الذين حالت خلافاتهم وعدم كفاءتهم دون حل ازمة النفايات، التي تجرجر منذ سنوات طويلة.الفضيحة الثانية التي غطت على الاولى والتي وجهت لطمة قوية جداً الى السياحة في لبنان، كانت هذه المرة في مطار بيروت، حيث احتجز المسافرون لساعات طويلة، وتعطلت رحلاتهم وتبدلت مواعيدها، بسبب اخطاء لا يصدق احد انه يمكن ان تحصل بهذا الشكل في بلد حضاري متمدن. فتعرض لبنان للتنديد، كما تلقى انذارات دولية، مع ان التنديد يجب ان يوجه الى المسؤولين وبالتحديد الى المسؤولين عن الفضيحة. فهل بهذه التصرفات يمكن ان نروج للسياحة في لبنان؟اسئلة كثيرة دارت حول الاعطال التي طرأت على جهاز تخزين البيانات، هل يتوصل التحقيق الى كشف الملابسات وتحديد المسؤوليات، ام ان القضية ستلفلف كغيرها الكثير من القضايا، فيفلت المسؤول عن الفضائح من العقاب؟كل ذلك جرى ولم يؤثر في السياسيين، فيبادروا الى تسهيل تشكيل الحكومة التي باتت اكثر من ملحة في هذه الظروف الاقتصادية العصيبة التي يجتازها لبنان، ابعد كل هذا هل يمكن ان نثق بهؤلاء السياسيين؟ وهل نلوم اهل البلد الذين يتهافتون الى السفارات للحصول على تأشيرة الى اي مكان في العالم هرباً من هذا الوضع الذي لم يعد يطاق؟


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

احمد فتفت: ليس هناك سوى قائد سياسي هو سعد الحريري

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    احمد فتفت: ليس هناك سوى قائد سياسي هو سعد الحريري
    الانشقاقات داخل تيار المستقبل، اخر تطورات الانتخابات الرئاسية والوضع السياسي مواضيع تناولها اللقاء مع نائب الضنية وعضو كتلة تيار المستقبل احمد فتفت. كيف تصف الوضع اليوم داخل تيار المستقبل؟ تيار المستقبل ليس...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

الانشقاقات داخل تيار المستقبل، اخر تطورات الانتخابات الرئاسية والوضع السياسي مواضيع تناولها اللقاء مع نائب الضنية وعضو كتلة تيار المستقبل احمد فتفت.

كيف تصف الوضع اليوم داخل تيار المستقبل؟
تيار المستقبل ليس حزباً سياسياً جامداً. هناك تيارات عدة داخل هذا الحزب ويصدف احياناً ان تكون وجهات نظرنا مختلفة ولكن في النهاية انه رئيس التيار سعد الحريري من يقرر والجميع يسيرون. من وقت لاخر هناك خلافات سببها الاساسي الغياب الطويل للحريري خارج البلاد، ونقص الوسائل المادية وعدم عقد مؤتمر للحزب منذ ست سنوات. كل ذلك ادى الى تراكم سلسلة من الخلافات. صحيح ان الوضع الحالي يتطلب تحليلاً عميقاً واعادة تقويم.
ما هي نظرتك الى الوضع الناشىء عن استقالة الوزير اشرف ريفي وتصريحات وزير الداخلية نهاد المشنوق؟
اشرف ريفي ونهاد المشنوق لديهما نقاط مشتركة. يعترفان كلاهما بسعد الحريري. ان ما جرى في طرابلس هو نتيجة تباعد الخيارات السياسية، خصوصاً ما يتعلق بالحوار مع حزب الله. وهذا ما دفع ريفي الى تأييد لائحة المجتمع المدني، لائحة لم ينشئها هو بنفسه ولكنه اكتفى بدعمها. معظم الناخبين كانوا غير راضين وذلك لاسباب عديدة: اداء المجلس البلدي السابق، الحوار مع حزب الله الخ... ناخبو طرابلس وجهوا رسالة سياسية واضحة: انهم يشكلون دائماً جزءاً من 14 اذار ولكنهم غير موافقين على التحالفات في طرابلس. من هنا نفهم ان كثيرين من الناخبين عبروا عن استياءهم بانتخابهم لمصلحة اللائحة التي دعمها ريفي. واضح ان الرأي العام لم يعد يؤيد خططنا.
كيف استطاع مدير عام سابق بقوى الامن الداخلي ان يقود حملة بهذا الحجم؟
ليس خافياً على احد ان عائلة زوجته تملك وسائل مالية كبرى. يضاف الى ذلك، فقد تلقى دعم بعض الاصدقاء ولكن ليس لدي شعور بانه تم انفاق اموال كثيرة على هذه الحملة وليس عندي دليل على شراء اصوات. النفقات لم تكن ضخمة.
كيف هي علاقتك مع اشرف ريفي؟
الناس يعتقدون ان هناك قطيعة بين اشرف ريفي وتيار المستقبل ولكن ليس صحيحاً. شخصياً اتواصل باستمرار لا بل يومياً مع ريفي ولم تنقطع اتصالاتنا. انه صديق شخصي وليس لدي ادنى شك حول خياراته السياسية المتعلقة بثوابت 14 اذار وصدارة سعد الحريري. وهناك خصومة يعرفها الجميع بين اشرف ريفي ونهاد المشنوق ولكهنما كلاهما يعترفان بان هناك قائداً سياسياً واحداً هو سعد الحريري.
ما رأيك بتصريحات وزير الداخلية نهاد المشنوق؟
ليس لدي اي تفسير. لم اتمكن بعد من مناقشة الموضوع معه. اعتقد انه تحليل شخصي مرتكز على معطيات خاصة به. معطياتي مختلفة. لا اعرف لماذا اثير هذا الموضوع الان.
هل تعتقد ان سعد الحريري كان على اطلاع على ما سيقوله المشنوق؟
حسب معلوماتي الحريري لم يكن مطلعاً. على العكس، تصريح عمار حوري لقي دعم الحريري.
ما هو موقف السعودية من كل هذا؟
للسعودية اولوياتها في المنطقة وهي اليمن، العراق وسوريا. لبنان ليس بينها ولا في اولويات دول اخرى، على العكس لبنان هو اولوية ايران. المملكة تريد جمع اللبنانيين لتجنب انزلاق لبنان نحو بركان المنطقة. المصلحة السعودية تبدو على صعيد مزدوج: داخل الطائفة وداخل المجتمع. لقد حاولوا جمع كل السنة.
ولكنهم ابعدوا ريفي عن العشاء الشهير...
لان وجوده كان سيشكل مشكلة بدل حلها. ولكن على كل حال ان ذلك خدم ريفي لقد تضامن الشعب معه. واظهروا له تأييدهم عندما ابعد. السفير السعودي علي عواض عسيري حافظ على التواصل مع ريفي وهنأه صبيحة الانتخابات. المملكة السعودية ليست طرفاً في هذا النزاع. اولوياتها في مكان اخر.
ما رأيك بكل ما يقال حول تطور ملف الرئاسة؟
من الوهم الاعتقاد بان الانتخابات الرئاسية هي قضية لبنانية. ان كل ما يجري حالياً هو اللعب في الوقت الضائع. ان من يعتقد ان له القدرة في هذا المجال مخدوع غالباً. الحقيقة ان ايران وحزب الله لا يريدان التخلي عن هذه الورقة ومن جهة اخرى انهما لا يريدان احياء النظام اللبناني طالما انهما لم يحصلا على مكاسب في مواضيع اخرى، مثل قانون الانتخاب واعادة توزيع السلطة. حزب الله وايران يعتبران نفسيهما في وضع قوة في الشرق الاوسط. لا ارى ان انتخاب الرئيس وارد في المدى المنظور. المناورات الحالية هي تسييس اكثر منها سياسة حقيقية.
وماذا عن الشائعات حول اتفاق سيبصر النور في اب (اغسطس) المقبل؟
لا اعتبر ذلك جدياً طالما انني لا ارى القرار الاقليمي او الايراني في هذا المجال. حزب الله وايران اخذا لبنان رهينة عبر الرئاسة. فلماذا تريدين ان يحررا هذه الرهينة بدون اي مقابل؟
هل يمكن ان يصوت تيار المستقبل للعماد عون اذا كان هناك اتفاق حول هذا الموضوع؟
سعد الحريري متمسك بترشيح سليمان فرنجية فاذا مالت الدفة نحو العماد عون، فان كثيرين من نواب تيار المستقبل لن يصوتوا له. ولكن ليس هناك اي فيتو وهذا يعني اننا جاهزون للتوجه الى البرلمان كلما دعينا الى ذلك. وعلى المتغيبين ان يأتوا ويؤمنوا النصاب. اننا لن نتغيب ابداً. انه موقف شعبي لا علاقة له بالسياسية.
ما رأيك بموقف وليد جنبلاط الذي يؤكد ان لا مانع لديه من انتخاب العماد عون؟
التأكد من الغد مع وليد جنبلاط ليس مضموناً فاذا اراد التصويت لعون فليصطحب معه الى المجلس النيابي حزب الله والتيار الوطني الحر ولينتخبوا عون. ولكن لا يطلبوا منا ان نصوت لعون. اذا انتخب عون سنهنئه حتماً كرئيس للجمهورية ولكن على كل حال سليمان فرنجية باق حتى الان مرشح سعد الحريري.
هل يمكن القول اليوم ان تيار المستقبل سجل نقطة الى الوراء؟
نعم وذلك لاسباب عدة، خصوصاً الغياب الطويل لسعد الحريري، ونقص الموارد المالية والهجوم غير المبرر على هذا التيار حتى من حلفائه. ان هذا يسجل في اطار الهجوم على الطائفة السنية التي تشعر اليوم بانها مهددة. انها حرب ضد الاعتدال الذي يمثله تيار المستقبل. للاسف كثير من اللاعبين على الساحة اللبنانية لا يدركون ما يعني كل هذا الضغط على تيار اخذ بصدره شعار لبنان اولاً. اسئلة كثيرة تطرح داخل الطائفة السنية. هل اخذنا الخيار الصحيح ام يجب التحول اكثر نحو التطرف؟ حالياً ليس تيار المستقبل بل نهج سياسي اخر يجب ان يتبع.
الاعتدال اذاً في خطر؟
اعتقد نعم رغم ان ذلك ليس خيار المستقبل ولا خيار الحريري ولكن لاسباب اقليمية وخصوصاً لاولويات اتبعها البعض لاسباب تكتيكية اكثر منها خيار استراتيجي. عندما اختار المستقبل سياسة الانفتاح لاحظنا ان بعض حلفائنا انقلبوا علينا لاعتبارات بلدية او عدد من النواب. حملونا كل مآسي البلد تحت شعار حقوق المسيحيين. والاخطر ان البلاد كلها بمن فيها المسيحيون والنظام الديمقراطي هي في خطر بسبب ميليشيا مسلحة هي حزب الله. الطائفة السنية لا تفهم الحملة ضدها فيما هي الطائفة الافقر والاعجز في البلاد والتي تضم اكبر نسبة امية. انهم يلعبون لعبة خطرة مع الطائفة الاعجز.

جويل سيف

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.