paid

 

الافتتاحية
يا اصحاب السعادة لا تتكلوا على صمت الشعب…

كانت الامال كبيرة باحتمال ولادة حكومة جديدة، يوم توجه الرئيس سعد الحريري الى القصر الجمهوري وقدم لرئيس الجمهورية مسودة حكومية تضمنت توزيع الحقائب على الكتل النيابية. الا ان الامال سرعان ما تبخرت بعدما رفض الرئيس عون الصيغة، وبدا ان الاستحقاق الحكومي ماضٍ الى مزيد من التعقيد، وان مدة تشكيل الحكومة ستطول وان الفراغ سيبقى مسيطراً، ما لم يقدم الافرقاء وبدافع وطني صرف على تنازلات متبادلة. يتحدثون عن حصص واحجام ومهل، متجاهلين ان وضع لبنان ككل، وخصوصاً الوضع الاقتصادي، اصبح خارج كل هذه المصالح الضيقة. وككل مرة يظهر الخارج انه احرص على لبنان من سياسييه. ولم يعد خافياً على المعنيين ان الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة، وحتى الامم المتحدة منزعجة جداً ومستغربة هذا الوضع السائد في لبنان، وكيف ان السياسيين لا يهتمون بمصلحة البلد ويولونها الاولوية بعد ان لامست الامور الخطوط الحمراء. افلا يعلم السياسيون الذين يتلهون بالقشور وبمصالحهم الخاصة، انه في حال استمر الوضع على ما هو عليه الان، فان المساعدات التي رصدت للبنان في مؤتمر سيدر، قد تحول الى دول اخرى حريصة على مصالحها؟ الخلاف الذي كان يدور حول الاحجام والحصص تحول، بعدما قدم الحريري صيغته، الى خلاف على الصلاحيات، مع ما في ذلك من خطورة على مستقبل البلد وعلى الوضع اللبناني برمته. وكان لافتاً الموقف الذي تبلور من لقاء رؤساء الحكومات السابقين، فؤاد السنيورة، نجيب ميقاتي وتمام سلام، فاكدوا تضامنهم مع الرئيس المكلف وحذروا من المس بصلاحيات رئيس الحكومة، وهذا اخطر ما يرافق ازمة التشكيل، اذ انه يعيد البلد الى ايام الانقسامات الطائفية التي جاء الطائف ليضع حداً لها، رغم انه لم يكن مطبقاً بالكامل، بل انهم اختاروا منه ما يناسبهم واهمل الباقي فشوهوه بتصرفاتهم. وبعد رفض مسودة الحريري، عمدت بعض الاطراف التي كانت قد قدمت تنازلات لتسهيل تشكيل الحكومة، الى التصلب من جديد، وتراجعت عما قدمته، فازدادت الامور تعقيداً وعدنا الى المربع الاول. فهل لا يزال الحل ممكناً في هذا الجو المتلبد؟ الرئيس المكلف يقول انه بذل كل ما كان باستطاعته ان يفعل لتسهيل التأليف، واستطاع ان ينتزع تنازلات من كتل عدة، غير انه لم يستطع ان يليّن بعض المواقف التي تصر على مطالبها، وهي غير مستعدة لتقديم اي تنازلات. ولذلك فان الفراغ الحكومي سيطول، وربما يذكرنا بالفراغ الرئاسي الذي استمر على مدى عامين ونصف العام، الى ان وصلت البلاد الى مرحلة الخطورة، فتم الاتفاق على تسوية راعت مصلحة البلد وقدمتها على مصالح الاشخاص وحلت القضية. ولكن اليوم لا تلوح في الافق اي مؤشرات على امكانية الحلحلة. وهكذا ومنذ سنوات عدة تداهمنا الاستحقاقات، يسميها السياسيون «محطات امل»، فينصرفون الى اغداق الوعود وتصوير الاوضاع بعد الاستحقاق بالمزدهرة والرائعة، ولكن المواطنين يعتبرونها محطات بؤس، خصوصاً بعدما تتكشف  الامور كلها وتبدو وعود السياسيين اشبه بفقاقيع الصابون. قالوا في زمن الفراغ الرئاسي ان الامور ستنقلب الى الافضل والوضع افضل حالاً بعد انتخاب رئيس. وانتهى الفراغ وانتخب رئيس ولكن العراقيل بقيت على حالها فسدت كل طرق الاصلاح، وبقي الفساد قائماً. قالوا ان الانتخابات النيابية على الابواب وستحمل معها التغيير. طبعاً لم يصدق اللبنانيون، ولكنهم انتظروا على امل ان يكون تشاؤمهم في غير محله. غير ان الصورة تظهرت من خلال قانون انتخاب اعوج حرم الناخبين من حرية الاختيار، وقدم لهم لوائح مقفلة، ممنوع المس بها، اي انهم انتخبوا عن المواطن. فقاطع الانتخابات اكثر من نصف الشعب اللبناني وعاد النواب بمعظمهم الى حضن البرلمان. قالوا ان الامور ستسوى كلها بعد تشكيل حكومة جديدة وها هم يسدون طريق التأليف لتزداد الاوضاع سوءاً، غير عابئين بجرس الانذار الاقتصادي الذي يدق عالياً. فمصالحهم اهم من مصلحة البلد. اما الوضع المعيشي الذي تجاوز الخط الاحمر فقد قارب الانفجار. ولو كان الشعب اللبناني عاقلاً اكثر، لما قبل بهذا الذي يجري، ولكنه مع الاسف لا يزال نائماً نوم اهل الكهف. يقضي وقته على وسائل التواصل الاجتماعي، ولكن الى متى؟ وماذا سيفعل عندما يدق الجوع بابه؟ هل يبقى ساكناً كما هو الان ام ان الانفجار سيكون كبيراً وسيطيح السياسة والسياسيين وكل ما سيعترض سبيله؟ فهل فكر اهل السياسة بذلك، وهل هم قادرون على المواجهة؟ يا اصحاب السعادة لا تتكلوا كثيراً على صمت الشعب فالجوع كافر، ومتى حل سيوقظ النائمين من سباتهم.


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

اخبار لبنانية

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    اخبار لبنانية
    العودة الى التشريع مع بدء العقد الاول للتشريع قرر الرئيس نبيه بري تفعيل عمل المجلس الذي انقطع عن الاجتماع منذ الجلسة التي تم فيها تمديد ولايته 15 شهراً. وسيدعو بري الى...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

العودة الى التشريع
مع بدء العقد الاول للتشريع قرر الرئيس نبيه بري تفعيل عمل المجلس الذي انقطع عن الاجتماع منذ الجلسة التي تم فيها تمديد ولايته 15 شهراً. وسيدعو بري الى جلسات تشريعية متتالية لتعويض النقص في غياب التشريع لمدة سنة تقريباً. وقد اعاد بري النظر في جدول الاعمال الذي تم الاعتراض عليه من قبل 14 اذار، واضيفت اليه مواضيع جديدة وقرر بري ان يداوم في مجلس النواب خلال هذه الفترة لمواكبة الاستحقاق الرئاسي واجراء الاتصالات مع القوى السياسية تحضيراً للدعوة الى جلسة انتخاب رئيس الجمهورية. وتقول اوساط بري انه لن يدعو الى جلسة اذا لم يؤمن  نصابها واذا لم يتم التوافق والاتفاق حولها.

امين عام الفرنكوفونية
يقول الرئيس ميشال سليمان في مجالسه الخاصة انه لن يبادر الى اجراء الاتصالات بشأن انتخابه اميناً عاماً للمنظمة الفرنكوفونية خلفاً لعبدو ضيوف. وبعد مغادرة بعبدا في 26 ايار (مايو) مع انتهاء ولايته يقرر ما اذا كان ينوي الحصول على المنصب عندها يبادر الى اجراء الاتصالات.

تسريبات مضرة
كرر رئيس الجمهورية امام مجموعة صحافية التقته في الكويت على هامش القمة العربية نفي وجود اي شرط سعودي على الهبة التي قدمتها الرياض لتسليح الجيش والتي تقدر بثلاثة مليارات دولار اميركي واستغرب ورود مثل هذا الكلام ورأى انه يمس بالكرامة الوطنية وعلى الاطراف الاقلاع عن تسريب مثل هذا الكلام.

صندوق الائتمان الدولي
اعتبر مصدر وزاري ان انشاء صندوق الائتمان
الدولي امر مهم بحيث يستقبل المساعدات الخارجية للبنان ويتولى تمويل المشاريع التي تقدم الى هذا الصندوق.

 حقيبة الخارجية
ابدت مكونات في 8 اذار عدم ارتياحها لاداء وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل خصوصاً ما جرى في مؤتمر باريس وفي قمة الكويت والمواقف التي صدرت عنه ويقول احد نواب قوى 8 اذار «علينا ان نعترف باننا خسرنا حقيبة الخارجية التي كانت تشكل لنا الاطلالة على العالم الخارجي وتؤيد موقفنا».

حلفاء فقط
نفى النائب ابرهيم كنعان ان يكون التيار الوطني الحر مكوناً من مكونات 8 اذار وقال لم «نكن يوماً في 8 اذار بل كنا على تحالف مع هذه القوى وبالتالي لا يمكن اعتبارنا اننا من ضمنها الا اننا نؤيد المقاومة لتحرير الارض ولكن هناك تباين وخلاف حول مواضيع محلية عدة.

الابرهيمي في لبنان
يزور المبعوث الاممي والعربي لمعالجة الازمة السورية الاخضر الابرهيمي لبنان خلال الشهر الجاري ليجتمع مع كبار المسؤولين ويتشاور معهم في الاوضاع وفي التطورات على صعيد الازمة السورية واشارت الاوساط الى امكان لقاء الابرهيمي الامين العام لحزب الله حسن نصرالله والبحث معه في امكان سحب مقاتلي الحزب من سوريا لما قد يكون لهذه الخطوة من ايجابيات على صعيد السعي لحل الازمة سلمياً.

خدمة العلم
يعتزم بعض السياسيين المطالبة باعادة العمل في قانون خدمة العلم لما له من فوائد في الانصهار الوطني وتربية النشىء على الروح الوطنية وعلى العيش الواحد. كما يؤدي قانون  خدمة العلم الى اخراج الشباب من الحالة المذهبية والسياسية التي هم فيها الى حالة وطنية من شأنها ان تبعد شبح الفتنة الى الابد. ويحمّل نواب في قوى 14 اذار حزب الله وقوى 8 اذار المحسوبة على سوريا مسؤولية الغاء قانون خدمة العلم تحت اعتبارات يرى بعض السياسيين انها غير مقنعة امام الحالة الوطنية التي كان يفرزها القانون بين الشباب وتقول اوساط في 14 اذار انها ستطالب الرئيس الجديد للجمهورية ان يعيد العمل في قانون خدمة العلم.

مخيمات النازحين
اثار وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل مع نظرائه في اجتماع وزراء الخارجية العرب عشية انعقاد القمة العربية الـ 25 في الكويت، ملف النازحين السوريين وتداعيات هذا الملف على الاوضاع في لبنان السياسية والامنية والاجتماعية والصحية، خصوصاً وان عدد غير اللبنانيين الموجودين في لبنان بات يناهز نصف الشعب اللبناني. وطالب باسيل بان يصار الى اقامة مخيمات للنازحين السوريين في منطقة محايدة بين الحدود اللبنانية والسورية في جديدة يابوس ليتسنى للمنظمات الدولية ومنظمة غوث اللاجئين تقديم المساعدات الى هؤلاء وايصال المساعدات الى المحتاجين منهم، وقد لاقى اقتراح باسيل وفق  ما تقول اوساط وزارة الخارجية ترحيباً وتفهماً من قبل الوزراء العرب لهذا الملف وتداعياته على الوضع في لبنان.


 بطاقة تعريف
اعلن نائب في قوى 14 اذار ان مسيحيي  هذه القوى يكثفون الاتصالات في ما بينهم للوصول الى المعايير والمواصفات للرئيس العتيد وادراجها في بطاقة تعريف  يصار على اساسها ووفق هذه المواصفات اختيار الشخصية المؤهلة لهذا المنصب. واكد نائب في تيار المستق
بل ان قوى 14 اذار بدأت حركة اتصالات مع القوى السياسية للوصول الى الاستحقاق الرئاسي في موعده ومع الوقوع في الفراغ. واوضح انه سيكون لقوى 14 اذار مرشحها للرئاسة وستعلنه قريباً.

حرب والاتصالات
اكدت اوساط وزير الاتصالات بطرس حرب انه ابقى على كل موظفي الوزارة والمستشارين الذين تعاقد معهم صحناوي. وقرر حرب التعامل مع المستشارين وفق النهج الذي سيتبعه في الوزارة ولن يلجأ الى اجراءات وتدابير كيدية بحق هؤلاء بعدما طلب منهم العمل وفق الرؤية التي يضعها وتطبيق القانون على الجميع دون تحيز او استنسابية.


الراعي والاستحقاق
اعلن البطريرك الماروني الكاردينال بشاره بطرس الراعي في لقاء اعلامي عن ضرورة اجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها منعا للفراغ لما قد يترك من تداعيات على الوضع في شتى المجالات. ويرفض البطريرك الدخول في لعبة الاسماء والمرشحين ويترك الامر الى القوى السياسية والقيادات. وتنحصر مهمة بكركي الان في تأمين حصول الانتخابات في موعدها لافتة الى وجود عدد لا بأس به من المرشحين وان بكركي لن تتدخل في لعبة الاسماء فجميع المرشحين هم ابناء الطائفة وبكركي لا تفاضل بينهم وان كان هناك من يحظى بدعم شعبي لمواقفه الوطنية، ويسعى الراعي الى حث النواب المسيحيين على المشاركة في جلسة الانتخاب وعدم مقاطعتها تحت اي عذر حتى ان الفاتيكان ووفق ما تشير اوساطه متمسك باجراء الاستحقاق في موعده الدستوري.


مرشحون  احتياط
يؤكد مسؤول لبناني ان رئيس الجمهورية سيكون هذه المرة خياراً لبنانياً بحتاً ولن يكون صناعة خارجية كما درجت العادة. ويوضح ان الجهات الخارجية التي تتحرك على محور الرئاسة تنطلق من حرصها على ضرورة اجراء الاستحقاق الرئاسي في موعده ومنع الوقوع في الفراغ. ولا تطرح هذه الجهات اسماء مرشحين ولا تسعى الى تركيبة هذا المرشح او ذاك بل تعلن انها تؤيد من يجمع عليه اللبنانيون. ويقول المسؤول اللبناني ان اسماء المرشحين معروفة ويتم التداول بها في الصالونات السياسية ويشير الى وجود اسماء احتياط غير معلنة كانت معروفة ويمكن اللجوء اليها وهي على مسافة واحدة من القوى السياسية.

انزعاج عوني
ابلغت اوساط في التيار الوطني الحر قيادة حزب الله انزعاجها من ممارسات الحزب في ساحل المتن، خصوصاً بعد سقوط يبرود وقيام السكان الشيعة في مناطق المتن الساحلي بتسيير مظاهرة فرح سيارة في المنطقة واطلقت العنان لابواق السيارات في اداء استفزازي ترك تداعياته مما حمل احد الكوادر العونية على ابلاغ قيادة القوات الانزعاج من هذه الممارسات في المناطق المسيحية، خصوصاً وان ما فعله الحزب انطوى على خطوات تحد الامر الذي رأت فيه فاعليات مسيحية متنية تحدياً لها وليس لاخصام الحزب الذي كان عليه ان يبعد الساحة المسيحية عن الصراع القائم بين الحزب وفاعليات سنية.

ريفي والقضاء
يعتزم وزير العدل اللواء اشرف ريفي تحريك الملفات القضائية الموجودة في الادراج لاعتبارت سياسية وسيؤك
د ان القضاء على مسافة من الجميع والقانون يطبق على المواطنين دون استنساب او تمييز كما كان يحصل وهو يعد منذ الان لخطوات من اجل تفعيل القضاء ودعوة القضاة الى الاسراع في البت في الملفات وعدم التأخر في الحسم في النزاعات لما لهذا الامر من ايجابيات على صعيد الاستثمار.

موقف لبناني
رحّب اركان الجالية اللبنانية في الكويت بوزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل في عشاء جامع اقاموه على شرف باسيل في احد المطاعم الفخمة وقال احد اركان الجالية «اننا بتنا نشتاق لسماع موقف لبناني من وزير خارجية لبنان بعدما كنا نسمع كلاماً يعكس رأي فريق او فئة من اللبنانيين، ولم يكن موقف وزراء الخارجية اللبنانيين يعكس موقف الدولة بل موقف طرف من السياسيين». وابلغ باسيل اركان الجالية انه وزير خارجية كل لبنان وهو الذي ينطلق بموقف لبنان وعليه يجب ان يكون على توافق مع رئيس الجمهورية الذي هو من يرسم السياسة الخارجية.

الاغتراب اللبناني
يولي وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل اهمية لملف الاغتراب اللبناني بعد ان كان مهملاً في الحكومات السابقة، ولم يعط الاهتمام وقد ساهم الاهمال في تقسيم الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم الى ثلاث، وفشل وزارة الخارجية في لم شمل الاغتراب واعادة توحيد الجامعة. ويحمّل بعض المسؤولين الاغترابيين مديرية المغتربين المسؤولية في عدم حسن رعاية الملف، وفي تقسيم الجامعة بعد تطبيعها و«مذهبتها». وقد رفضت مديرية المغتربين الاعتراف بجمعيات اغترابية حاول بعض اركان الجالية انشاءها لتحل محل الجامعة بعدما عجز «قادة» الاغتراب عن توحيد الجامعة واجراء انتخابات عالمية. وابلغ باسيل احد المقربين منه انه سيولي الملف الاهتمام كما انه سيعمل على انجاز الخطوات ليتمكن المغتربون من المشاركة في الانتخابات كما انه سيعمل على وضع الاليات التي تسمح للمغترب باسترجاع جنسيته تنفيذا للقانون الصادر في هذا المجال.

 

انسحاب خليل
تركت مبادرة الوزير علي حسن خليل بالانسحاب من قاعة اجتماع القمة العربية عندما اعتلى احمد الجربا ممثل الائتلاف السوري المنصة لالقاء كلمة المعارضة استياء لدى اعضاء الوفد اللبناني الذي كان يترأسه رئيس الجمهورية، ولدى عدد من اعضاء الوفود العربية المشاركة التي وجدت في الخطوة مزايدة في غير محلها. فالوزير هو عضو في وفد لبنان برئاسة الرئيس ميشال سليمان الذي وضع اعلان بعبدا لتحييد لبنان والتزم سياسية النأي بالنفس وبالتالي كان على الوزير خليل ان يبقى داخل القاعة ومن ضمن الوفد اللبناني، وقد بقي الرئيس سليمان في القاعة. وعزت اوساط في 14 اذار خطوة خليل الى انها رسالة من الرئيس نبيه بري باتجاه النظام السوري والامين العام لحزب الله حسن نصرالله.

 

لبنان والتوطين
اثار الوفد اللبناني الى القمة التي عقدت في الكويت مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس موضوع التوطين الفلسطيني في لبنان من زاوية عدم دعوة لبنان للمشاركة في اجتماعات اللجنة العربية المكلفة متابعة هذا الملف. واعترف عباس بوجود تقصير في عدم دعوة لبنان واعداً بالعمل على دعوة لبنان في كل مرة تدعى اللجنة. وطالب وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل بوجوب دعوة لبنان لانه المعني الاكثر من سواه لوجود ما يقرب عن نصف مليون فلسطيني على ارضه في مخيمات تتمتع بسيادة ذاتية ولا يمكن لقوى السلطة اللبنانية دخولها، والعمل على ضبط السلاح داخلها تنفيذاً لقرارات هيئة الحوار الوطني بعدما تحولت هذه المخيمات الى بؤر امنية يلجأ اليها عناصر اصولية ومتطرفة وفيها «امارات» للتكفيريين ومطلوبين للعدالة من جنسيات مختلفة.

لقطات
قال وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل لاحدى الفاعليات السنية انكم ستدفعون الثمن لاحقاً اذا لم تبادروا الى اتخاذ الموقف في مواجهة الارهاب واذا لم تتضافر جهود اللبنانيين في هذا المجال.
يقول مسؤول ان اسماء المرشحين لرئاسة الجمهورية باتت معروفة وليس هناك من اسم قد يفرضه الخارج، فالرئاسة المقبلة هي صُنع في لبنان. واشار الى وجود اسماء معروفة واسماء غير معلنة حتى الآن لافتاً الى حركة للمرشحين باتجاه الاطراف السياسيين.
يلتزم لبنان في المحافل الدولية سياسة النأي بالنفس تنفيذاً لاعلان بعبدا الذي تحول الى وثيقة دولية يتم ايرادها في البيانات والتوجيهات التي تصدر عن المؤتمرات على رغم اعتراض قوى محلية على هذا الاعلان على اعتبار انه ليس صادرا عن هيئة دستورية.
يقول احد المراقبين السياسيين ان التيار الوطني الحر لا سيما وزراءه ونوابه وكوادره بدّلوا من خطابهم السياسي السابق الى خطاب اقرب الى منطق الدولة والمؤسسات حتى ان بعضهم راح ينتقد تورط حزب الله في الحرب السورية لانه يجلب الويلات على لبنان ويترك تداعيات على الساحة.
يقول نائب في حزب القوات اللبنانية ان الدكتور سمير جعجع يلازم منزله في معراب ويتجنب التنقل لاعتبارات امنية خصوصاً في هذه المرحلة، وبعد تهديدات تلقاها عبر وسائل مختلفة. ويمتنع جعجع عن المشاركة في اي اجتماع محدد مكانه وزمانه مسبقاً من هنا يبرر احد نواب القوات عدم مشاركة جعجع في اجتماع بكركي للقادة الموارنة، وقد ابلغ جعجع البطريرك بعدم مشاركته لاعتبارات امنية مؤيداً الخطوة وما قد يصدر عنها.
هل يعود الرئيس سعد الحريري الى لبنان خلال شهر نيسان (ابريل) وعشية جلسة انتخاب رئيس الجمهورية وفق ما اعلن، ام انه سيبقى خارج البلاد لاعتبارات امنية؟ سؤال يتم تداوله في الاوساط السياسية غير ان مصادر مطلعة تشير الى ان عودة الحريري الى لبنان باتت قريبة ولن يعلن عنها مسبقا وهناك اتصالات مع قوى سياسية ستجري قبل ان يتخذ الحريري قراره بالعودة.

اسرار
ينقل نائب في قوى 14 اذار عن نائب رئيس المجلس فريد مكاري قوله انه سيعود قريباً الى لبنان ليشارك في المشاورات والاتصالات لانضاج الاستحقاق الرئاسي، مشيرا الى ان قوى 14 اذار ستعمل على توحيد موقفها بدعم مرشح واحد.
تسلم وزير سابق «فيديو» من جهات اصولية حول اختطاف اربعة صحافيين فرنسيين في فرنسا، وقد تم تسليم «الفيديو» الى السفير الفرنسي باتريك باولي بعد زيارة قام بها الى رئيس الجمهورية الذي اكد له ان الجانب اللبناني يجري الاتصالات للمساعدة على الافراج عن الصحافيين عبر القنوات التي يعتمدها للافراج عن المطرانين.
تعتزم الفصائل والمنظمات الفلسطينية توحيد موقفها من الموضوع الامني عبر تشكيل قوة ضاربة شبيهة «بالكفاح المسلح» تتولى الامن داخل المخيمات وتعمل على ضبطه ووضع حد لحال الفلتان والتسيب واستخدام المخيمات من قبل الاصوليين والمتطرفين وذلك بالتنسيق مع الدولة اللبنانية.

 

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.