paid

 

الافتتاحية
سؤال برسم السياسيين فهل من مجيب؟

سبعة اشهر مرت على الانتخابات، والمسؤولون عاجزون عن تشكيل حكومة تواجه الوضع الداخلي المتردي والوضع الاقليمي المتفجر، وذلك بفعل طبقة سياسية يغيب عن بعضها الحس الوطني، فلا تراعي لمصير البلد حرمته ولا تعنيها مصلحة المواطنين الذين وصلوا الى حافة اليأس، بعد ان حرموا من كل شيء، حتى من ابسط واجبات الدولة تجاههم كالكهرباء والمياه والاتصالات ورفع النفايات والمسلسل يطول. وكلما مر يوم، وبدل التوصل الى حلول، يزداد الامر تعقيداً، وتظهر العقد وتتشعب حتى بات من شبه المستحيل الاتفاق على حلول لها. واخر ما سجل في هذا المجال فتور الاجواء في العلاقات بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة المكلف، بعدما ظهر ان الرئيس عون عازم على توجيه رسالة الى المجلس النيابي الامر الذي اعتبره رئيس الحكومة مسيئاً له، الا ان الرئيس عون طوى موضوع الرسالة واستعاض عنها بسلسلة مشاورات. وكلما حلت عقدة ظهرت عقد تسد طريق تشكيل الحكومة. وتتعدد الطروحات والاقتراحات وترفض كلها، حتى زيادة عدد الوزراء الى 32 وزيراً لم ترض الكثيرين. وقد علق احد السياسيين على هذا الوضع بالقول ان الحل الوحيد الذي يقبل به السياسيون، هو تشكيل حكومة من 128 وزيراً بحيث يتحول المجلس النيابي الى سلطة تنفيذية. ولكن حتى لو تحقق ذلك وهو مستحيل، فان الخلاف يبقى على نوع الوزارات التي تعطى للافرقاء. فهناك تصنيف لهذه الوزارات هو من صنع السياسيين انفسهم مثل الوزارة السيادية والخدماتية، والوازنة، والثانوية وغيرها وغيرها. المهم ان المادة الخلافية ستبقى هي المسيطرة وسيدة الاحكام. هذه هي النقاط المشتركة الوحيدة بين السياسيين. لقد اتفقوا على الا يتفقوا. هذا الفلتان السياسي قاد الى الفلتان الامني، فكسر هيبة الدولة بعد التطاول عليها بشكل معيب ادانه الجميع. والفلتان السياسي هو سبب كل هذه الازمات التي تعصف بالبلد. المواطن وحده وليس السياسيين، ينتابه القلق وهو خائف على البلد، فيما اهل السياسة يغطون في سبات عميق لا يوقظهم منه سوى مصالحهم الشخصية. صحيح ان الاتصالات نجحت في كبح جماح الشر الذي هدد بفتنة كبيرة تمتد الى مختلف المناطق، ولكن ذلك جاء على حساب هيبة الدولة. والهدوء الذي ساد هش، لان الاحداث الامنية في ظل هذا الوضع السياسي مرشحة للتجدد في اكثر من منطقة. وبات على الجميع تحمل مسؤولياتهم لتعود الى الدولة كرامتها وهيبتها والا ضاع كل شيء. خصوصاً وان التقاعس عن تطبيق القوانين بحزم شجع الاطراف على تصعيد الحملات السياسية على رئيس الحكومة المكلف، هذه الحملات التي بدأت كاوركسترا منظمة وكانت السبب في احداث الجبل، دون ان توصل مفتعليها الى ما كانوا يصبون اليه. ان اول ما يجب القيام به هو المسارعة الى تشكيل حكومة يعرف الجميع انها لن تستطيع فعل المعجزات في ظل الفلتان الحاصل، ولكنها على الاقل تستطيع الى حد ما ضبط بعض الامور ومنع انعكاساتها. وتشكيل الحكومة لا يمكن ان يتم اذا لم تبادر كل القوى السياسية، نعم كلها الى تقديم التنازلات اللازمة. فمصير البلد يستحق التضحيات اياً تكن ومهما كانت غالية وثمينة. وهذا يتطلب ارادة صادقة ومخلصة للوطن، بعيداً عن مستوى التخاطب القائم حالياً بين القوى السياسية، وقد تحول الى شتائم واهانات، انطلقت دفعة واحدة في شكل توزيع ادوار لتكهرب الجو وتؤسس الى فتن تهدد البلد. فنحن نتمنى لو ان السياسيين يملكون من الحرص على البلد جزءاً ولو يسيراً مما يبديه الخارج المحب للبنان، وقد بدأ يخشى على وطن الارز والذي حوله السياسيون الى بلد الزعرور نظراً لكثرة العقد التي فيه. هل ان توزير شخص يستأهل كل هذا الخراب الذي يصيب جميع القطاعات الاقتصادية والمالية والمعيشية؟ وما يدعو الى القلق ان هذه الحملات لم تتوقف من هنا وهناك وان الامور سائرة الى التأزم. وكأن كل ما يجري لا يكفي حتى اطلت قضية الحدود الجنوبية مجدداً، وما اعلنته اسرائيل عن حملة درع الشمال وهدفها كشف وتهديم انفاق قالت ان حزب الله قام بحفرها الى داخل اراضي فلسطين المحتلة. وزاد الامر خطورة ما اعلنه البيت الابيض على لسان مستشار الامن القومي الذي قال ان الولايات المتحدة تدعم بقوة جهود اسرائيل للدفاع عن سيادتها. فهل تستغل اسرائيل هذا الموقف لتعتدي على لبنان؟ افلا يتطلب كل ذلك الاسراع في تشكيل حكومة تواجه هذا الوضع المتفجر؟ سؤال برسم السياسيين فهل من مجيب؟


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

اخبار لبنانية

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    اخبار لبنانية
    اتصال فابيوس بالجميل اجرى وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس اتصالاً مطولاً بالرئيس امين الجميل على اثر تهويل وزراء حزب الكتائب بالاستقالة من الحكومة احتجاجاً على ما ورد في البيان الوزاري لعدم...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

اتصال فابيوس بالجميل
اجرى وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس اتصالاً مطولاً بالرئيس امين الجميل على اثر تهويل وزراء حزب الكتائب بالاستقالة من الحكومة احتجاجاً على ما ورد في البيان الوزاري لعدم ذكر اعلان بعبدا ومرجعية الدولة. تمنى فابيوس على الجميل الا يستقيل وزراء الحزب من الحكومة.

90 الف نازح
بلغ عدد النازحين السوريين الى عرسال بعد سقوط يبرود ما يزيد على 90 الف نازح اي ضعفي عدد سكان عرسال وهو 40 الف نسمة.

مجلس الدفاع
ارجأ رئيس الجمهورية اجتماع المجلس الاعلى للدفاع الى ما بعد نيل الحكومة الثقة والى ما بعد عقد اول جلسة لمجلس الوزراء ليتسنى للمسؤولين الاطلاع على جميع التفاصيل ومعرفة تجاوب الاطراف مع التدابير والخطط الامنية لضبط الوضع لا سيما في طرابلس.

سليمان يشيد بباسيل
لفت المراقبين ثناء الرئيس ميشال سليمان في احتفال جائزة الجودة الذي عقد في قصر بعبدا على اداء الوزير جبران باسيل في وزارة الطاقة والعمل الذي قام به من اجل الاسراع في التنقيب عن الغاز في البحر. وقد اشاد الرئيس سليمان بما قام به باسيل في وزارة الطاقة والدراسات التي اعدها  والاسس التي وضعها لاطلاق ورشة التنقيب. وتقول اوساط نفطية غربية ان ما اقدم عليه باسيل عندما كان وزيراً للطاقة حاز على تقدير وثناء الشركات العالمية لما انطوى عليه من حرافية وعمل مهني بكل معنى الكلمة. واعتبرت خطوة سليمان باتجاه باسيل رسالة واضحة الى العماد ميشال عون لفتح صفحة جديدة من التعاون. الا ان مواقف سليمان بقيت من دون نتائج تذكر، ولم يتلقفها عون بل فضّل تجاهلها في هذه المرحلة لانها مواقف يطغي عليها الطابع السياسي وان  الاشادة بباسيل تأتي في سياق موقف سياسي.

فصل النيابة عن الوزارة
يعتزم بعض السياسيين اعادة تحريك المشروع الذي اعده الرئيس ميشال سليمان والقاضي بفصل النيابة عن الوزارة، واخراجه من ادراج اللجان الى الهيئة العامة بعدما اعترض عليه البعض وفضلوا الا يصل الى الهيئة العامة. وتقول اوساط سياسية ان هناك اتجاهاً الى تحريك هذا الملف من جديد في اطار «الاصلاحات السياسية». ويرى وزير سابق في الحكومة ان فصل النيابة عن الوزارة مشروع تطويري لا بد من اعتماده في لبنان بعدما اعترضت قوى سياسية عليه. وكان العماد ميشال عون من المنادين بضرورة اعتماد هذا المشروع وبالتالي لم يرشح احداً من نواب التيار لدخول الحكومة عملاً بالمبدأ الذي سبق ونادى به الا ان نواب تكتل الاصلاح والتغيير لم يؤيدوا المشروع الذي احاله الرئيس ميشال سليمان الى المجلس النيابي وفضلوا عدم اتخاذ موقف منه بعدما اعترض عليه بعض حلفاء عون وخصوصاً حزب الله.

خطوة الراعي
يقول وزير سابق ان البطريرك الماروني الكاردينال بشاره بطرس الراعي عازم على الاقدام على خطوة لافتة على صعيد الاستحقاق الرئاسي من خلال دعوة القادة الموارنة للاجتماع للبحث في الاستحقاق على ان يعقب هذا اللقاء اجتماع موسع للنواب المسيحيين في بكركي تحت عنوان «منع الفراغ في سدة الرئاسة». وسيطلب الراعي من الحاضرين وجوب المشاركة في جلسة الانتخاب وعدم مقاطعتها تحت اي عنوان او عذر لان مسؤوليتهم اساسية في هذا الاستحقاق. وقد يقدم البطريرك وفق مصدر سياسي في مسيحيي 14 اذار، على الطلب من النواب التوقيع على وثيقة تطالب باجراء الانتخابات في موعدها، وتأكيد حضور الجلسة والطلب من النواب الاخرين عدم مقاطعة الجلسة. ويعزو سياسي مطلع خطوة الراعي الى انها تأتي في سياق تعليمات الكرسي الرسولي الرامية الى ضرورة تأمين النواب المسيحيين نصاب جلسة انتخاب رئيس الجمهورية لانها مسؤوليتهم الاساسية. ويقول نائب في التيار العوني هذا ما لمسه الوزير جبران باسيل اثناء زيارته الفاتيكان مؤخراً.

 

الافادة من اللامركزية
بعد نيل حكومة تمام سلام الثقة ستنصرف الى تفعيل عمل المؤسسات ورفع سقف القانون وقد يوظف سلام مشروع اللامركزية الادارية التي امضت لجنة من اصحاب الخ
برة والاختصاص برئاسة الوزير السابق زياد بارود اشهراً لوضع مسودة صيغة اللامركزية الادارية ليصار الى مناقشتها في مجلس الوزراء قبل وضعها في صيغتها النهائية. وسيستفيد سلام من صيغة المشروع الموضوع ليناقشه في مجلس الوزراء ويقره ومن ثم يحيله الى مجلس النواب لدراسته. ويعتبراحد الوزراء ان مشروع اللامركزية قد يكون احد الحلول للازمة السياسية اللبنانية التي تعصف بالبلاد منذ سنوات.ويقول ديبلوماسي غربي ان اعتماد اللامركزية في لبنان قد يؤمن الحل النهائي للوضع ويأتي بحل نهائي للازمة اللبنانية مع كل تغيير او تطور في المنطقة.


شكوى الوزراء
ابلغ
عدد من الوزراء رئيس الحكومة تمام سلام ان وزراء حكومة نجيب ميقاتي اقدموا وخلال فترة تصريف الاعمال على انفاق معظم بنود الموازنة، ولم يبق في موازنة بعض الوزارات الا الاعتمادات الضئيلة اي رواتب الموظفين. وقد يثير بعض الوزراء الموضوع في اول جلسة لمجلس الوزراء انطلاقاً من الحاجة الملحة للاعتمادات ليتسنى لهم تسيير اعمال وزارتهم بعدما تبين ان 90% من احتياطي الموازنة انفق عبر مراسيم فتح اعتمادات وهو الاسلوب الذي اتبع للانفاق في ظل عدم وجود موازنة منذ العام 2005. وان ادارات الدولة تنفق على اساس القاعدة الاثني عشرية. ويسعى سلام الى وضع مسودة الموازنة ليتسنى له رفعها الى مجلس الوزراء في اقرب وقت. وهناك من يطالب «بتصفير» الموازنة والانطلاق مع العهد الجديد الى وضع موازنات عامة جديدة.

معارض
ة تعديل الدستور
ينقل نائب سابق عن مسؤولين سعوديين اعتراضهم على تعديل الدستور تحت اي عذر او سبب. ويصر المسؤولون السعوديون والاميركيون على التمسك باتفاق الطائف نصاً وروحاً خصوصاً في هذا الظرف وينقل النائب السابق ذاته عن سفير دولة كبرى قوله ان بلاده ليست في وارد الموافقة على تعديل الدستور في هذا الظرف، بل هي مع اجراء الانتخابات النيابية في موعدها الدستوري، مع تأكيد السفير على ان بلاده ليس لديها مرشح ولا تزكي احداً بل هي مع من يختاره اللبنانيون، ومع المرشح الذي يمكنه ان يؤمن الاجماع حوله. ويقول سياسي مخضرم ان الاتفاق الذي حصل على تشكيل حكومة والقبول بوضع بيان وزاري بعد الاختلاف على استخدام بعض التعابير والالفاظ، يؤكد وجود عزم غربي وعربي على اجراء الانتخابات في موعدها من دون اي تأخير والسعي لفصل الساحة اللبنانية عن ازمات المنطقة لا سيما الازمة السورية.


القادة الامنيون
يكشف سياسي مطلع بعد زيارته الرابية عن وجود توجه لدى العماد ميشال عون لمطالبة الحكومة بعد نيلها الثقة بتعيين قادة امنيين جدد لملء الشواغر ووقف العمل بالانابة او بالوكالة في المواقع الامنية. ويرى عون وجوب تثبيت القادة الامنيين بحيث لا يعملون بالانابة لما لهذا الامر من سلبيات على سير الامور،وخصوصا في الامرة. ويطالب عون بتعيين قائد جديد للجيش بعدما كان رفض التمديد للقائد الحالي العماد جان قهوجي. وقد يثير وزراء تكتل الاصلاح والتغيير هذا الامر في اول جلسة لمجلس الوزراء انطلاقاً من ضرورة ايلاء الامن الاهتمام اللازم في هذا الظرف واعادة تحريك عمل الاجهزة من خلال تعزيز التعاون والتنسيق في ما بينها لمواجهة تحديات المرحلة وانهاء الحالات القائمة بينها بعدما اشار رئيس الجمهورية في اكثر من اجتماع امني لا سيما في المجلس الاعلى للدفاع بضرورة قيام التنسيق بين الاجهزة لما له من فوائد في نعالجة الوضع الامني.

التمييز في المقاربة
استغرب اهالي عدد من المخفيين قسراً في السجون السورية عدم ايراد فقرة في البيان الوزاري عن مصير ابنائهم كما حصل بالنسبة الى الامام المغيب موسى الصدر ورفيقيه، بحيث تضمن البيان الوزاري فقرة تؤكد فيها الحكومة مضاعفة جهودها على كل المستويات وتدعم اللجنة الرسمية للمتابعة بهدف تحرير الصدر ورفيقيه وعودتهم سالمين. وتساءل اهالي المخفيين لماذا لم تورد الحكومة فقرة للبنانيين في السجون السورية، علما ان لجنة قضائية كانت شكلت لهذه الغاية مع مطلع العهد الحالي وعقدت سلسلة اجتماعات وتوقف عملها من دون ان تحصل من الجانب السوري على اية معلومات بسبب الكتمان حول الموضوع ورفض اثارته او التطرق اليه انطلاقاً من تأكيد المسؤولين السوريين عدم وجود لبنانيين في السجون السورية على الصعيد الرسمي. وقد يتحرك الصليب الاحمر الدولي ومنظمات دولية تعنى بشؤون المعتقلين للافراج عن اللبنانيين في السجون السورية انطلاقاً من المعطيات المتوافرة حول هذا الموضوع في الاونة الاخيرة.

سد الثغرات
يعكف قاض ووزير سابق للعدل على وضع دراسة حول الثغرات الموجودة في الدستور وقد ظهرت مع تطبيق دستور الطائف، وقد يسلم هذه الدراسة الى رئيس الجمهورية وفيها توضيحات حول هذه الثغرات واقتراحات كيفية معالجتها. وسبق لوزير سابق ان اثار الموضوع في عهد الرئيس اميل لحود عام 2006 الا ان الاخير لم يجار الوزير في حماسته حول سد الثغرات وفضل ترك المهمة الى سواه «لانه لا يريد ان يخلق وجع راس له مع اي جهة محلية او خارجية». وسبق لرؤساء جمهورية ما بعد الطائف ان اثاروا هذه الثغرات مشيرين الى وجوب معالجة هذه الاخطاء لتصويب عمل الطائف الا ان رئيس مجلس النواب نبيه بري اعترض على اعادة النظر في الدستور وطالب في حال حصول الخطوة بان يعطى الشيعة موقعاً في السلطة التنفيذية الى جانب الرئيسين المسيحي والسني.

الامن الفلسطيني
بعد التطورات الامنية على الساحة اللبنانية وداخل عدد من المخيمات الفلسطينية في الجنوب وعلى اثر الحوادث الامنية التي حصلت داخل المخيمات، تكثفت الاتصالات بين المسؤولين اللبنانيين وعدد من المسؤولين الفلسطينيين بقصد ضبط الوضع الامني داخل المخيمات ووضع حد للمواجهات والتجاوزات والعمل على منع تحول المخيمات الى «امارات» لعدد من التنظيمات المتطرفة والاصولية. وانطلق المسؤولون في اتصالاتهم  من مواقف الرئيس محمود عباس الذي قال ان المخيمات هي تحت سلطة الدولة اللبنانية وخاضعة لها وليس لها حيثية مستقلة وواقع خارج نطاق سلطة الدولة. وسيصار الى تعزيز الكفاح المسلح داخل المخيمات ليتولى هو امنها بالتنسيق مع الدولة واجهزتها لوضع حد لظاهرة تحويل المخيمات الى بؤر امنية وملجأ للمتطرفين والعناصر الاصولية وقد تظهر التدابير بشأن ضبط امن المخيمات قريبا في سياق عملية ضبط الامن في لبنان.

الفلتان الاعلامي
ابدى اكثر من مسؤول انزعاجه من حال الفلتان الاعلامي في الاونة الاخيرة لا سيما على صعيد مواقع التواصل الاجتماعي وقد لجأ البعض الى هذه المواقع ليشن اعنف وابشع الحملات على المسؤولين من دون اي رادع بعدما تبين ان الاجهزة المعنية لم تتحرك بحق المخالفين. ويسعى وزير الاعلام رمزي جريج الى اعادة تفعيل مشروع قانون الاعلام الذي انكب الوزير السابق للاعلام طارق متري على اعداده. وقد اعلن احد اعضاء لجنة الاعلام النيابية ان اللجنة ستعاود البحث قريباً في هذا المشروع بعد تعديله لاقراره ووضعه موضوع التنفيذ. ويقول وزير سابق ان الوقت لم يتح للوزير طارق متري لعرض المشروع على مجلس الوزراء واقراره واحالته على مجلس النواب. ويتشاور الوزير جريج مع المعنيين والاطراف المسؤولين في الحقل الاعلامي من اجل الوصول الى صيغة حل لحال الفلتان القائمة ومعالجة المسائل الاعلامية انطلاقاً من الحرص على الحرية الاعلامية المسؤولة.

لقطات
على اثر اتصال جرى بين الرئيس سعد الحريري ووزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق زار الاخير وزير الداخلية السابق مروان شربل في دارته في الحازمية وعقد معه اجتماعاً دام لبعض الوقت جرى خلاله التطرق الى كل المواضيع .
ابلغ الرئيس ميشال سليمان الرئيس نبيه بري وطبعاً باسلوبه الخاص عتبه على اقدام بري على مخاطبته عبر الاعلام بدل ان يكون التخاطب بين المسؤولين عبر التواصل الهاتفي او الموفدين. واعتبر سليمان ان التواصل بين المسؤولين امر ضروري في هذا الظرف للتشاور في القضايا الطارئة والبحث في المواضيع المطروحة.
لازم الوزير محمد فنيش منزل الرئيس ميشال سليمان في بعبدا مع اخرين حيث كانوا يجرون الاتصالات لمعالجة موضوع البيان الوزاري ويقول احد الوزراء ان العلاقات بدت جيدة بين فنيش والرئيس ميشال سليمان بما يعني ان مواقف الاخير منذ خطاب الكسليك لم تؤد الى توتيرالعلاقات.
كشف سياسي جنوبي ان حزب الله تدخل مع وسيلة اعلامية لمنعها من نشر ما «اعتبرته وثائق تدين احد المسؤولين». ورفض الحزب ان تواصل الوسيلة الاعلامية حملتها على احد المسؤولين لئلا يعتبر البعض ان الحزب وراء الحملة نظراً لقرب الوسيلة الاعلامية من مسؤولي الحزب.
استغرب مسؤول عدم اقدام احد من وزراء الداخلية منذ صدور قرار مجلس شورى الدولة في دعوى الرابطة المارونية على قانون الجنسية باعادة النظر في القانون نظراً للشوائب التي تعتريه. وعارضت جهات سياسية اي خطوة في هذا الاتجاه وفضلت ابقاء القانون على حاله علما ان اكثر من 60 % من المجنسين هم سوريون.
يقول نائب في تيار المستقبل ان تسريبات التيار العوني عن زيارة للعماد ميشال عون الى السعودية وعن اتفاق عون والرئيس سعد الحريري على رئاسة الجمهورية،لم تعجل في دعوة عون الى السعودية بل اسمهت في حمل الرياض على التريث في الاقدام على توجيه الدعوة.

اسرار
يقول عاطف عيد امين عام الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم ان فرع الجامعة في الولايات المتحدة عازم على اقامة نصب لجبران خليل جبران في بروكلين قرب المنزل الذي سكنه والى جانب المدرسة التي تحمل اسمه.
ابدت اوساط ديبلوماسية انزعاجها من عودة التوتر الى جنوب لبنان وابدت مخاوفها من ان يؤدي الامر الى ضرب الاستقرار والهدوء الذي خيم على المنطقة. ويعمل المسؤولون في اليونيفيل على المحافظة على الهدوء في المنطقة الجنوبية وعلى طول الحدود اللبنانية الاسرائيلية.
قالت اوساط نيابية بيروتية ان قطع عدد من طرقات العاصمة وفي بعض المناطق لا سيما مناطق الثقل السني ليس سوى رسالة الى من يريد ان يقرأ الرسالة جيداً بان محاصرة اي منطقة سنية خصوصاً عرسال غير مسموح وقد يدفع الى مواجهات والى الفتنة.

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.