paid

 

الافتتاحية
ماذا تبدل على مدى تسعة اشهر؟

بعد تسعة اشهر ابصرت الحكومة النور. كيف؟ ولماذا؟ لا نعرف ماذا دار في الكواليس ومن اين اتت الاتفاقات والحلول حتى سقطت كل العقبات التي كانت تعترض طريق التأليف؟ كان كل طرف من الاطراف يدلي بدلوه، ويحاول القوطبة على الرئيس المكلف منصباً نفسه بديلاً، لا بل اصيلاً وان له الحق في وضع الصيغة الحكومية التي تناسبه، وفجأة عاد الجميع الى رشدهم فتم التشكيل. شكل الرئيس الحريري حكومة وحدة وطنية وهذا ما لا يتوافق مع النظام البرلماني. ذلك انه عندما تتمثل جميع الاطراف في الحكومة لا يعود هناك من يحاسبها، فتفلت الامور وتعم الفوضى ويصبح كل وزير فاتحاً على حسابه. بينما في الانظمة البرلمانية هناك اكثرية تحكم واقلية تعارض وتحاسب الوزراء على اخطائهم، فتنتظم الامور. ولكن هكذا هو لبنان وعلينا التعايش مع الواقع رغم مساوئه. امام الحكومة اليوم مهمات كبيرة لا نعلم ان كانت قادرة على مواجهتها، خصوصاً وان بوادر الخلافات اطلت برأسها منذ اللحظة الاولى للتشكيل. والكل يعلم ان الخلافات كانت السبب في انهيار الوضعين السياسي والاقتصادي. والاوساط الاقتصادية والاستثمارية تنتظر بدء العمل الحكومي لتباشر على اساسه عملها. كذلك فان القطاعات المهنية والنقابات والمؤسسات المهددة بالاقفال، والمواطنين الذين يترقبون انجازات الحكومة بحذر شديد. فهم يريدون الكهرباء 24/24، اذ لم يعد مسموحاً ان يستمر التقنين المعيب، مترافقاً مع تسلط اصحاب المولدات، بعد ثلاثين سنة من توقف الحرب الاهلية. كما انهم ينتظرون فرص العمل لوقف نزيف هجرة الشباب الى مختلف بقاع الارض، بحثاً عن مستقبل يؤمن لهم حياة كريمة، وان بعيداً عن الوطن والاهل، حيث تعذر عليهم ذلك في بلدهم بسبب سياسات اصبحت حديث العالم، لانها تركزت على المصالح الخاصة بعيداً عن مصلحة الشعب الذي يعاني من بطالة قاتلة. وعلى الحكومة ايضاً وايضاً وفي الدرجة الاولى محاربة الفساد وقد عشش في جميع المؤسسات فتحول الى طاعون ينخر عظام الدولة. والمستغرب ان الحكومة الجديدة الغت وزارة مكافحة الفساد، فهل انها قضت عليه ام ماذا؟ وما هي التبريرات لهذا الالغاء؟ المواطنون يرقبون بحذر شديد سير الوضع وقرارات الحكومة. فهم اعتادوا عند تشكيل كل حكومة على اغراقهم بالوعود، حتى اذا ما استوى الوزراء في مقاعدهم الوثيرة اداروا ظهورهم وتجاهلوا ما وعدوا به، فهل تكون هذه المرة افضل من سابقاتها؟ وهل من المعقول ان السياسيين الذين لم يقدموا شيئاً منذ الاستقلال حتى اليوم، تبدلوا فجأة واصبحوا مؤهلين للعطاء والانجازات؟ قد يقال ان الحكومة تضم وجوهاً جديدة ويجب انتظار التغيير، ولكننا نقول ان هذه الوجوه الجديدة هي تابعة وتمثل الطبقة السياسية المشكو منها فهل يمكن ان يحصل التغيير على ايديهم؟ من هنا مصدر الشك الذي يراود الناس هذه الايام، والايام المقبلة ستبرهن ان كانت الحكومة فاعلة ام ان هواجس المواطنين في محلها. المطلوب من الحكومة الجديدة الكثير وسنعود اليه في مقالات لاحقة.


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

حسن الذوادي «استضافة قطر لمونديال 2022 محسومة»

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    حسن الذوادي «استضافة قطر لمونديال 2022 محسومة»
    اكد حسن الذوادي الامين العام للجنة العليا للمشاريع والارث ان اقامة كأس العالم 2022 في قطر اصبحت امراً محسوماً والتنسيق مع الفيفا يتم على اكمل وجه بالاضافة الى ان البنية...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

اكد حسن الذوادي الامين العام للجنة العليا للمشاريع والارث ان اقامة كأس العالم 2022 في قطر اصبحت امراً محسوماً والتنسيق مع الفيفا يتم على اكمل وجه بالاضافة الى ان البنية التحتية المساندة لكاس العالم ورؤية التخطيط العمراني تسير على اكمل وجه ايضاً.

وقال في حوار موسع اجراه مع جريدة الشرق القطرية ونشر الاثنين «اننا نسير على الخطة الموضوعة الخاصة بالانشاءات والملاعب، هناك خمسة ملاعب قيد الانشاء وثلاثة ملاعب سنحدد لها المقاول الرئيسي في النصف الاول من عام 2017 ونعتقد ان وجود8 ملاعب كافية».
وأضاف «استاد خليفة الدوليّ أول الاستادات المرشحة لاستضافة مونديال 2022 التي يتم إنجازها حيث تكتمل الأعمال كافة في بداية الربع الأول من 2017. ومع حلول نهاية العام الحالي تكون أعمال المقاول الرئيسي قد بدأت في ستة من الاستادات المرشحة لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم. وستكون الاستادات كافة المرشحة لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم جاهزة بحلول عام 2020 أي قبل عامٍ كامل من استضافة البطولة التجريبية في 2021».
وتابع «عملية البناء شهدت حادثة وفاة لاحد العمال وطبقاً للتصنيف البريطاني فان هناك حالات وفاة مرتبطة بالعمل وحالات وفاة اخرى غير مرتبطة بالعمل، وهذه اول حالة وفاة مرتبطة بالعمل مباشرة، وما يهمنا الان الا تتكرر الحوادث، وهناك تحقيق شامل يجري في الوقت الحالي ونحن بصدد الانتهاء منه قريباً وسوف نتخذ الخطوات اللازمة بطريقة عقلانية وسنتبع الاجراءات بطريقة واضحة، كما اننا سنكون حازمين طبقا للمعايير».
وكشف الذوادي عن وجود مشروع خاص باقامة منتجعات صحراوية خلال فترة البطولة باعتبار ان المونديال سيقام في فترة الشتاء، وخلال هذه الفترة يكون كل اهل قطر والمقيمون فيها بالبر، ونحن نسعى ليرى المشجعون الطابع القطري والعربي، كما اننا سنحاول تصحيح الفكرة المأخوذة عن الوطن العربي وعندنا لذلك استراتيجيات عدة.
واعلن الامين العام للجنة العليا للمشاريع والارث عن الاتجاه لالغاء مشروع تكييف الملاعب بعد ان تقرر اقامة مونديال 2022 في الشتاء وقال: سيتم الغاء هذه الخاصية من الاستادات التي سيتم تحويلها لمشاريع مجتمعية اخرى بعد المونديال، اما الملاعب التي ستستمر بعد المونديال كاستادات ستستفيد من مشروع التكييف كملاعب لاننا في فترة من الفترات نحتاج الى الملاعب في فترات الصيف.
وأكد حسن الذوادي أن «قطر تمكنت من التعامل مع الضغوط التي تعرضت لها بعد فوزها بتنظيم كأس العالم 2022 بطريقة احترافية ، كما ان قطر نجحت في ان تكسب احترام العالم ، لانه لم توجد اى دولة نظمت كاس العالم من قبل بما فيها جنوب افريقيا والبرازيل مرت بمثل ما مرت به دولة قطر بعد الفوز بالاستضافة لتكون اول دولة شرق اوسطية عربية واسلامية تنظم المونديال وقد تعاملنا بشفافية، والملف القطري اثبت انه ملف نظيف».
وكشف عن زيارة وفد الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» الى الدوحة في 10 تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري وهناك اجتماع سيعقد بين وفد الفيفا واعضاء اللجنة المنظمة المحلية ويتم خلاله الوقوف على ما وصلت اليه اللجنة المنظمة في الاستعدادات من حيث المنشأت والبنية التحتية ومتابعة بعض الامور الاخرى.
واوضح حسن الذوادي على ان تحديد عدد الملاعب التي ستقام عليها المباريات وعدد ملاعب التدريب سيتم حسمه في العالم المقبل 2017.

أ ف ب

Plus dans cette rubrique:

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.