paid

 

الافتتاحية
الف تحية للشعب اللبناني النائم؟

في كل مرة يزور الرئيس المكلف سعد الحريري قصر بعبدا، تشخص عيون المواطنين الى النتائج التي ستصدر عن اللقاء، على امل ان تحدث المفاجأة ويتم الاعلان عن تشكيل الحكومة، الا ان امالهم سرعان ما تخيب، عندما يعلمون ان الاوضاع باقية على حالها من المراوحة والتجاذب وشد الحبال.وسط هذا الفراغ الحكومي القاتل تشتد المتاعب الحياتية ويغيب الاهتمام الرسمي بشؤون المواطنين، ذلك ان الحكومة في اي بلد من بلدان العالم هي المسؤولة عن رعاياها، وبما اننا في لبنان نعيش بلا حكومة منذ حوالي الخمسة اشهر، فان امورنا باتت منسية ومهملة، وعلى كل حال لم تكن افضل في ظل وجود حكومات، كانت تمد يديها الى جيوب المواطنين دون ان تقدم لهم شيئاً بالمقابل، حتى اصبح الوضع المعيشي حقاً لا يطاق.والغريب في الامر ان الحكومة، وهي اليوم حكومة تصريف اعمال، وربما كانت كذلك قبل الانتخابات، تهمل الاشياء الكبيرة والملحة وتهتم بصغائر الامور نسبياً اذا ما قورنت بغيرها. فمن تابع الاهتمام الحكومي في الاسابيع الاخيرة بعدادات مولدات الكهرباء تملكه العجب والاستغراب. فلو ان هذا الاهتمام بالعدادات بذل جزء منه على بناء معامل لتوليد الكهرباء، لتأمن التيار 24 على 24 ساعة ولكان اصبح لدينا فائض يمكن بيعه الى الخارج.حوالي الثلاثين عاماً مرت على انتهاء الحرب اللبنانية، وبقيت الدولة عاجزة عن اعادة التيار الكهربائي الى المواطنين، فلماذا؟ مع العلم انه تم انفاق اكثر من اربعين مليار دولار ذهبت هدراً، ولم يستفد منها البلد. فلو ان هذا المبلغ الضخم الذي يشكل نصف الدين اللبناني، انفق على بناء معامل لتوليد الكهرباء لانتفت الحاجة الى البواخر والى استجرار التيار من الخارج، ولكنا وفرنا اعباء على الخزينة باتت غير قادرة على تحملها. فلماذا لا يستدعي المعنيون (المجلس النيابي مثلاً، الذي يفترض فيه ان يراقب عمل الوزراء ويحاسبهم، او القضاء)، الوزراء الذين تعاقبوا على وزارة الطاقة منذ العام 1990 تاريخ انتهاء الحرب اللبنانية، ويسألونهم عن المليارات التي انفقت على الكهرباء ولماذا لم يتأمن التيار الكهربائي للمواطنين بعد. لو كانت هناك محاسبة فان التحقيق بالمبالغ المهدورة هو اقل ما يجب على المعنيين القيام به، ولكن من يحاسب من؟ وهل من المعقول ان يحاسب الانسان نفسه ويحكم على نفسه؟ فالوزراء في الحكومات التي تسمى حكومة وحدة وطنية تتحول في كل مرة الى مجلس نيابي مصغر، لانها تمثل الكتل النيابية المتحكمة بالمجلس النيابي، فكيف يمكن ان تحاكم نفسها؟في دول العالم هناك اكثرية تحكم واقلية تعارض وتراقب عمل الحكومات وتحاسبها، ولكن عندنا لا تمشي الا حكومات الوحدة الوطنية. كان من الممكن اتباع قاعدة الاكثرية لو وضع قانون انتخابي صحيح، واجريت الانتخابات على اساسه، ولكن القانون الذي وضع عندنا فصل  على قياس السياسيين، وعلى قياس قسم منهم بحيث جاءت الاكثرية في خدمة هذه الجهات، وهذا كان المقصود من لوائح انتخابية مغلقة ممنوع المس بها. فيختار السياسيون الاسماء وعلى المواطن ان يضع اللائحة كما هي في صندوق الاقتراع، فجاءت النتائج على النحو الذي خطط لها. والدليل الساطع على رفض اللبنانيين لهذا القانون الذي يتبجح به السياسيون ويعتبرونه انجازاً للحكومة وللنواب، ان اكثرية الشعب قاطعت الانتخابات وان النواب الذين دخلوا الى البرلمان لا يمثلون الا الاقلية. فهل بعد ذلك يحق لهم ان يتغنوا بما فعلوه؟نعود الى قضية العدادات والحملة التي تقودها حكومة تصريف الاعمال مع اصحاب المولدات، فنقول لهم انهم حتى في هذه الخطوة فشلوا، كيف لا وان اصحاب المولدات رفضوا التسعيرة التي وضعتها وزارة الاقتصاد وارغموها على القبول بتسعيرتهم، ثم ما لبثوا ان تراجعوا عنها وطالبوا بالمزيد. ونحن نسأل المعنيين هل ان الاهتمام بالعدادات يعني ان الكهرباء لن تتأمن بعد اليوم للمواطنين، وان المولدات باقية الى الابد؟ لو كان الامر عكس ذلك لصرفوا اهتمامهم على بناء معامل لتوليد الكهرباء، فاستغنوا عن البواخر وعن استجرار التيار من الخارج، ولكن يبدو ان الوضع الحالي يلائم بعض العاملين في هذا القطاع، خصوصاً وقد اثبت اصحاب المولدات انهم اقوى من الدولة، فسلام والف تحية للشعب اللبناني النائم.(لنا عودة الى هذا الموضوع في العدد المقبل)


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

ارقام الاسبوع

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    ارقام الاسبوع
    50 طائرة ايرباص من طراز  A-320 وقعت الامارات طلباً عليها بقيمة 21 مليار دولار، وكان اتفق عليها أثناء معرض دبي في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي. وأعلن تيم دارك رئيس مجلس...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

50 طائرة ايرباص
من طراز  A-320 وقعت الامارات طلباً عليها بقيمة 21 مليار دولار، وكان اتفق عليها أثناء معرض دبي في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي. وأعلن تيم دارك رئيس مجلس ادارة شركة طيران الامارات ان طائرة A-320 هي نجم اسطول الشركة، وهي المفضلة لدى زبائننا، وتستجيب لانتظاراتنا على صعيد الاداء التشغيلي. «لهذا السبب طلبنا 50 طائرة اضافية من الطراز نفسه. وتعمل الشركة على تدعيم موقعها كأول زبون للعملاق الاوروبي مع اجمالي عدد الطائرات المطلوبة البالغ 152 طائرة، فيما يبلغ اسطول A-380 الموضوع في الخدمة 44 طائرة. ويأتي الطلب المتزايد لطيران الامارات على العملاق الاوروبي ترجمة لنمو الحركة الجوية في منطقة الخليج، وبالأخص في دبي التي تحولت منصة جوية مرفئية عالمية.

3 مليارات دولار
تلقتها اوكرانيا أخيراً من ضمن خطة الانقاذ المالي التي اقرتها روسيا. ويعتبر هذا المبلغ هو الدفعة الأولى من الخطة البالغة قيمتها 15 مليار دولار، والتي وقعها منذ بضعة أيام في موسكو الرئيسان الروسي والاوكراني. ويمثل هذا المبلغ شراء سندات خزينة تصدرها اوكرانيا التي أوشكت على الإنهيار والركود منذ أكثر من سنة ونصف السنة. وتبلغ فائدة هذا المبلغ 5%. كما قدمت موسكو حسماً بنسبة 30% على شحنات الغاز التي تبيعها الى اوكرانيا، ما يوازي بين 3 و 4 مليارات دولار تبعاً للكميات المشتراة. غير ان المعارضة الاوكرانية الموالية للغرب رفضت الخطة واعتبرتها بمثابة «خيانة» ارتكبها الرئيس الاوكراني فيكتوريا يانوكوفيتش الذي اسقط اتفاقاً مع الاتحاد الاوروبي.

5،559 مليارات دولار

رصيد احتياطات اليمن من النقد الأجنبي بعد انخفاضها في شهر تشرين الأول (أكتوبر) بمبلغ 98 مليون دولار. وذكر البنك المركزي اليمني في احدث بيان له ان احتياط النقد الأجنبي، الذي بات يغطي فقط 5،9 أشهر من واردات البلد من السلع والخدمات، تراجع في تشرين الأول (أكتوبر)، بعد ان كان قد شهد تحسناً في شهري آب (أغسطس) و أيلول (سبتمبر). وعزا البيان التراجع الى الجهود المستمرة لتوفير النقد الاجنبي لإستيراد كميات كبيرة من المشتقات النفطية من الخارج لتغطية العجز المحلي، وتغطية فاتورة استيراد المواد الغذائية الأساسية. وأظهر تقرير التطورات المصرفية والنقدية للبنك المركزي ارتفاع صافي المطالبات على الحكومة بنهاية تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، بقرابة 62 مليار ريال ليسجل رصيداً مديناً قدره 1،682 تريليون ريال.

10% من احتياط الوقود الصخري الأوروبي

بالكاد يؤمن 5% من الإستهلاك الأوروربي. ويطلق عليه أيضاً اسم غاز الصخر الام، او غاز «الشال» في بريطانيا، وهو غاز طبيعي قائم في تجاويف الصخور الصلصالية الغنية بالمواد العضوية. وبخلاف الغاز التقليدي الطبيعي، القائم في الصخور المتبللة التي تسمح بإستغلال سهل، فإن الغاز الصخري ينزوي في المسام الصخرية لصخور غير قابلة للتبلل بفعل الصلصال الذي تحتويه. والحقيقة ان استخراج الغاز الصخري صعب، ويفترض اللجوء المنتظم لتقنيات «الحفر الموجه»، و «التكسير المائي» البالغ التكلفة. ويمكن للصخر الذي يختزن الغاز ان يحتوي أيضاً على البترول، لكن بكميات أقل.

20 سنة مهلة العقد
الذي وقعته سوريا مع شركة روسية للتنقيب عن النفط والغاز في المياه الاقليمية السورية. وتمول روسيا هذا العقد الذي يمثل اول عقد يستهدف التنقيب عن النفط والغاز في المياه السورية، بحسب المدير العام لشركة النفط العامة السورية علي عباس. ويمثل العقد المذكور بداية تعاون مع شركة «سويوز نفتغاز» الروسية، وشركة النفط العامة السورية، اللتين يمكن ان يباشرا فوراً اعمال التنقيب على مساحة تتجاوز ألفي كيلومتر مربع. وأكد وزير النفط السوري سليمان عباس ان اعمال التنقيب ستتم على مراحل عدة، وستكلف نحو 100 مليون دولار. وتقتضي الاشارة الى ان العقوبات الدولية على سوريا أدت الى انخفاض الإنتاج بنسبة 90% منذ بداية الازمة.


53 مليون دولار
حصلت عليها شركة «دانة غاز» المدرجة في ابو ظبي من الحكومة المصرية من أصل اجمالي متأخرات مستحقة لها قيمتها 330 مليون دولار. وقالت «دانة» في بيان الى بورصة أبو ظبي انها تلقت 42 مليون دولار بالعملة الاميركية والباقي بالجنيه المصري. وبهذا تكون «دانة» قد تسلمت 130 مليون دولار من السلطات المصرية عام 2013. وأكدت ان الحكومة المصرية ملتزمة بالعمل مع الشركة في اطار خطة لسداد باقي مستحقاتها على مدى فترة زمنية متفق عليها. ولم تذكر الشركة تفاصيل اخرى. الا ان مسؤولاً حكومياً مصرياً سبق له ان قال: ان مصر ستستكمل سداد 1،5 مليار دولار تقول انها مستحقة عليها لشركات النفط.

100 مليار ريال (26،6 مليار دولار)
كلفة مشاريع توليد الكهرباء التي ستنفذها السعودية في العام 2014، وذلك لمواجهة الطلب على الطاقة الكهربائية الذي ينمو بمعدل 9% سنوياً، على حد قول المهندس عبد الرحمن الحصين، وزير المياه والكهرباء السعودي. وكانت الشركة السعودية للكهرباء قد اعلنت عن توجه تقني لخفض استهلاكها من الوقود بنحو 30 مليون برميل من النفط المكافئ بحلول 2022، فيما أكد الوزير الحصين ان صندوق الاستثمارات العامة دخل شريكاً في مشروع الانتاج المستقل في محطة «قربة» التي دشنت أخيراً. وتشمل استثمارات العام 2014 عدداً من المشاريع الجديدة، واستكمال مشاريع سابقة وتشغيل وصيانة المحطات القائمة. واظهر الوزير انه تم رصد 34 مليار ريال لمشاريع المياه وتحليتها والصرف الصحي.

716 ألف برميل
من النفط الخام يومياً حجم الارتفاع في مخزونات النفط الخام الاميركي في الأسبوع المنتهي في 20 كانون الأول (ديسمبر)، مقارنة مع توقعات المحللين بهبوط قدره 2،3 مليون برميل. بحسب بيانات معهد البترول الاميركي، الذي اشار الى ان مخزونات الخام في مستودع تسليم عقود نايمكس في «كوشينغ» في اوكلاهوما انخفضت 412 الف برميل، فيما زادت عمليات التكرير 248 ألف برميل يومياً. وذكر المعهد ان مخزونات البنزين انخفضت 2،5 مليون برميل مقارنة مع توقعات المحللين بزيادة قدرها 1،3 مليون برميل. وانخفضت مخزونات المقطرات التي تشمل الديزل وزيت التدفئة 722 ألف برميل مقارنة مع توقعات المحللين بإنخفاض قدره 400 ألف برميل. وزادت واردات الولايات من النفط الخام في الأسبوع نفسه 572 ألف برميل يومياً.

1187،13 دولاراً
سعر اونصة الذهب في ختام العام 2013، اي بتراجع 28% عما كان عليه في بداية العام، وبذلك يكون سعر الذهب انخفض في نهاية 2013 للمرة الاولى منذ العام 2000، حيث سجلت الأسعار ارتفاعات متواصلة منذ ذلك العام. وعزا محللون هذا الانخفاض الى تراجع المخاوف التضخمية والازمة في منطقة اليورو وتدني الاستهلاك الهندي. وذكر المحلل المختص بالمعادن الثمينة لدى ماكوري: «ثمة عنصران مترابطان وراء تراجع سعر الذهب. العنصر الأول هو بالتأكيد هروب المستثمرين الماليين، والعنصر الثاني هو تخلص صندوق الاستثمار المدعوم بمخزونات الذهب مما يفوق 800 طن من الذهب في 2013، أي ما يساوي نحو ثلث ما تنتجه المناجم سنوياً من المعدن الاصفر.  

 

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.